الأربعاء , أبريل 17 2024
ناصر عدلي محارب

المفكر الاقتصادى ناصر عدلى محارب يؤيد بيان الكنيسة بشان رفض مشروع قانون امريكى لترميم الكنائس القبطية بمصر .

بصفتى مواطن مصرى اؤيد بيان الكنيسة القبطية المصرية برئاسة قداسة البابا المعظم الانبا تاوضروس الثانى بشأن رفضها التدخل الامريكى فى شئوننا الداخلية ولو تحت مسمى حماية الاقليات لاننا لسنا اقلية ولا تحت مسمى مشروع لترميم كنائسنا التى تم حرقها ابأن فض اعتصام رابعة لان القوات المسلحة تقوم بدورها الوطنى فى هذا الشان والشعب المصرى كله متكاتف معا .
وبهذة المناسبة اتقدم بوافر الشكر الى قداسة البابا تواضروس الرجل الوطنى الذى دائما ما يقف امام اى زريعة للتدخل الخارجى فى شئوننا ويثبت كل يوم ان للوطنية معانى ساميه .
واتقدم بالشكر لقواتنا المسلحة الباسلة التى لا تذخر جهدا فى المحافظة على الامن الخارجى والداخلى وتقوم بمهامها الاستراتيجية والحربية والامنية والتنموية واللوجستية على افضل ما يكون ، تحية لكل فرد من رجلاتها من اول الجندى الرابض على حدود الوطن الى القائد العام للقوات المسلحة الفريق اول صدقى صبحى .
واتقدم الى السيد الرئيس عبد الفتاح السيسى على دورة الوطنى وتوجيهاتة بترميم جميع الكنائس على نفقة الدولة واسنادها الى الهيئة الهندسية بالقوات المسلحة وهذا ان دل فيدل على ايمان السيد الرئيس بحقوق المواطنة وحرية اقامة الشعائر الدينية .
واطالب سيادة الرئيس بالمضى قدما فى تعميق حقوق المواطنة الذى وضع سيادتة لبنتها وكان القدوة فى تحقيقها بافعال تجسدت بالفعل على ارض الواقع ولكن نطالب بمزيد من تعميق هذة الحقوق فى كافة المجالات .

شاهد أيضاً

ليلة أخرى مع الضفادع

في ضوء احداث فيلم الوصايا العشر بشأن خروج بني اسرائيل من مصر التى تتعلق بالضربات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.