الإثنين , مايو 17 2021
جمال رشدى

قطر ورقصة الموت .

جمال رشدي
تلك الدويلة التى تسمى قطر , هى محوراً للشر والآثام من المحيط إلى الخليج , تلك المستعمرة الأمريكية الأخوانية الماسونية هى إحدى بؤر تفريخ الدمار والتشرذم فى المنطقة العربية والأفريقية على السواء , فقد بددت نعمة الثروات التى وهبها لها الله فى الحروبات وتأجيج الصراعات وتفكيك الدول الآمنة المستقرة , بل إحتضنت آفة الفكر الإخوانى المتطرف وبوقه وفقيه السلاطين عبد الدينار الذى يدعى القرضاوى , الذى ينفث سمومه وحقده الأعمى تأجيجاً وتبريراً لنيران الفتن المذهبية والطائفية ويحرض على القتال فى مناطق ودول بعينها مثل مصر وسوريا وليبيا والعراق واليمن ويغض الطرف عن الاف من أرواح الأبرياء التي أزهقت فى تلك البلاد بل الأنكى من ذلك أن العمليات الإجرامية وقتل المواطنين العزّل من قبل التنظيمات الإرهابية ومليشياتها تجد منه كل الدعم والمباركة والتبرير.
إن قناة العهر والنفاق المسماة بالجزيرة التى أدمنت الكذب والتلفيق والفتن , أضحت شراً مستطيراً يتوجب القضاء عليه حتى تنعم المنطقة والعالم بالأمن والطمأنينة والسلام , فهى الغطاء الأعلامى القمىء لتدمير ليبيا وسوريا والعراق واليمن ومصر وغيرها من البلدان العربية والإفريقية وهى بمثابة الوسيط الإعلامى لكل قوى الإرهاب والدمار فى المنطقة , وقناة لتغبيش وعى الملايين من الشعوب حتى تصبح صيداً سهلاً يزج به فى أتون المعارك الوهمية التى ما أنفكت تعصف بدولاً وجغرافيات عبر آلتها الإعلامية المضللة التى تؤجج الصراعات أينما حلت , قناة الشر هذه قد وضعت المنطقة بأسرها فى حالة حرب سرمدية لا تنتهى إلا بفناء وذهاب تلك الدول والشعوب معاً , وقد أحدثت حالة إنقسام وشرخ فى نسيج المجتمعات الآمنة والمستقرة تحت دعاوى باطلة لا وجود لها إلا فى الفكر الأصولى المتزمت الذى أدمن الدماء والدموع.
فلابد من التساؤل: لمصلحة من تقود قطر تلك الحروب والفتن وتغذيها؟!. أين الحرية والديمقراطية التى وعدوا بها الشعب الليبى ؟! وما هى النسخة الاخرى منها يراد تقديمها للشعب السورى واليمن والعراقي ؟! ولماذا العمل بشتى السبل لزعزعة الإستقرار فى مصر؟! ولماذا صمت القبور عما يجرى فى السودان ونصف مليون روح أزهقت فى دارفور وجبال النوبة والنيل الأزرق بشهادة كل العالم والمنظمات الحقوقية والإنسانية ومحكمة الجنايات الدولية ؟!, وثالثة الأثافى دعم هذا النظام المجرم بالودائع المليارية لمزيد من القتل وسفك الدماء وحرق القرى وممتلكات المواطنين؟!.
إن النظام القطرى وتنظيم القاعدة وداعش وقناة الجزيرة والقرضاوى والأخوان والإرهاب وجوهاً لعملة واحدة , يتطلب التعامل معهم بالحسم والحزم والضرب بيد من حديد , فهم أس البلاء فى المنطقة , فإنهم يعملون على تهديد الأمن والسلم الإقليمى والدولى على حد سواء, ويغذون الإرهاب والفكر المتطرف.
هذه الدولة القزم التى لا تاريخ لها سوى الدماء والمؤامرات والدسائس ووأد أحلام الشعوب فى الحرية والأمن والسلام الإجتماعى , ينبغى أن ترعوى و(تمد أرجلها على قدر لحافها) قد وصلتها لعنة الشعوب المقهورة. وقت ساعة رحيل نظامها
ورحيل الأنظمة الإخوانية والجماعات الارهابية قد دقت , البداية كانت فى مصر ونظام الخرطوم على الأبواب فهو ذاهب لا محالة وكذا أوردغان , إن عقارب الساعة لا ولن ترجع للوراء مهما دفعتم من أموال أو نافقتم فى تصريحات جوفاء خاوية
إن الحرية والديمقراطية التى تنشدونها للآخرين أنتم أحق بها , فأعطوا الشعب القطرى حريته ودمقرطة حياته وحكمه , وكوّنوا دولة حرة وأخرجوا من تحت عباءة الوصاية والإنتداب الإمريكى , وأبنوا إرثكم وسمعتكم بالطريق القويم وليس بالرشاوى وشراء الذمم وإدعاء الريادة , فصفقات تنظيم مونديال كأس العالم أزكمت الأنوف , فما هكذا تبنى الأمجاد.. جاءت ساعة الحساب وكل من زرعتموه سوف تحصدوه، اوهامكم واحلامكم الطفولية ساقتكم أن تكونوا أضحوكة العالم ، عندما دخلتم حلبة الأسود واوهمتم انفسكم انكم تستطيعون المبارزة والسيطرة على الحلبة ، وانتم في الحقيقة فئران مزعورة. وعندما زمجر صوت الأسد المصري في الحلبة ومعه دول الخليج هرولتم بدون سراويلكم إلى إيران وتركيا وباكستان لكي تحميكم من عقاب الأسد ، لن نسامحكم ولن نصافحكم لأنكم عبيد وخدام الإرهاب ودم الأبرياء يطاردكم من العراق ومرورا بسوريا واليمن وليبيا ومصر بل أيضا دم كل برئ في اي عمل إرهابي بالعالم. لن تحميكم قاعدة أمريكا ولا الأموال التي تحاولون شراء بها من يقف بجانبكم ، لقد وضع الفاس على أصل الشجرة،، وانتم شجرة شر مليئة بالشوك وتستظل تحتها الحشرات والثعابين. سوف نجتزها لنقضي على كل الشر الناتج عنها. وليس شجرتكم فقط التي نجتزها بل سوف نتطارد كل الجماعات الإرهابية التي ترعرعت على مائدكم. نعلم انكم عبيد تنفذون المطلوب منكم وليس بقوتكم ما فعلتموه،، ولكن نعلم أيضا انكم لن تفهموا العيش بسلام ووئام مع أشقائكم ووجيرانكم. لأنكم اولاد شر وافاعي. ولذلك سوف نجتزكم.

شاهد أيضاً

عهد تحافظ على عهد الاستنارة!

السيدة عهد زوجة سلطان عُمان هيثم بن طارق تجلس شامخة ومبتسمة ولا تُخفي وجهها ولا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *