الخميس , سبتمبر 16 2021
عصام أبو شادى
عصام أبو شادى

بيان بعض أعضاء حزب الوفد..

كتب / عصام ابوشادى

يؤكد الموقعون على هذا البيان و هم من أعضاء الوفد المصري رفضهم القاطع للزج بالوفد العريق في آتون التخبط السياسي الذي تشهده مصر في الوقت الحالي .

فالسياسات التي أدت إلى انسداد الحياة الحزبية و شرايينها لم تكن يوماً من صنع الوفد و لم يكن الوفد من داعميها و لما كان الوفد لم يعد العدة للدخول في السباق الرئاسي بمرشح يمثله و أعلن عن دعمه للمرشح الرئاسي المشير عبد الفتاح السيسي مرشحاً لفترة ثانية و أخيرة فليس من المعقول و لا المقبول دعوة الوفد و دفعه لترشيح ممثلاً له يطلب من الناخبين ترشيحه للرئاسة بعد أن أعلن موقفه النهائي من المرشحين قبل ان يعلن حتى أسماؤهم جميعاً من قبل الهيئة الوطنية للإنتخابات .

و اننا نؤكد أن الوفد لا يمكن أن يتم تدميره ذاتياً – كما يسعى البعض – مهما مورست عليه من الضغوط لدفعه للانتحار السياسي بقرار الترشح المفخخ وهو الدور الذي لم و لن يقوم به الوفد أبداً .. و لا أحد يستطيع أن يساعد أو يعمل على وضع المسمار الأخير في نعش الأمل الوحيد الباقي لإنقاذ مصر .

و لذا نطالب كل وفدي بأن يعمل على وقف هذا الأمر بكل وسيلة و منع اتخاذ هذا القرار و لتعلم أجهزة و قوى الاستبداد التي لا تريد للوفد أن تقوم له قائمة حقيقية و الذين يتحينون الفرص للقضاء على الكيان بالكامل وهو ما لم ينالوه سابقاً و لن ينالوه لاحقاً فإرادة الوفديين لا تقهر و اذا كان الأمر كذلك فعلى الوفد وقياداته أن يعلنوا تجميد الوفد و إغلاق أبواب بيت الأمة بأيدي أبناؤه و ليحذر الجميع غضب الوفديين.
“لن تحيا المبادئ بعدد معتنقيها .. إنما تحيا المبادئ بقوة من يؤيدها و يحميها”
“مصطفى النحاس”

الموقعون
نبيل الحكيم
نبيل مطاوع
السيد موسى
ماجد نور
عادل صبرى
عماد توماس
محمد المسيرى
محمد كساب
ممدوح العقيل
حسن شعبان
هشام عم

شاهد أيضاً

الإباحية : ثالث أكبر مصدر دخل للجريمة المنظمة بعد المخدرات

جيهان ثابت – من عجيب ما يطرق الأسماع ، ويسوق الأوجاع ، ويغرق قلوب المصلحين …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *