الإثنين , فبراير 26 2024
فراعنة

الديانة الكردية الإبراهيمية .

كتبت/ أمينة سليمان

في الالف الثاني قبل الميلاد كانت القبائل الارية في غرب اسيا (كردستان)تملك تراثا دينيا اريا عظيما وكانت عقيدة براهمان Brahman روح العالم او الوجود الاسمى القائمة على عبادة روح الاجداد من اهم العقائد في ذلك العصر . وفي القرن الخامس عشر ق.م حينما انتقل قسم من تلك القبائل الارية الى الهند حملت معها عقيدتها البرهمانية التي شكلت في ما بعد اساس الديانة الهندوسية .

ويعتبر تقديم الطعام والماء والقرابين والبندا (كرات من الارز) الى روح الاباء والاجداد في يوم ظهور القمر الجديد من كل شهر ضمن طقس احتفالي يسمى (Shradha) الشرادها من اهم تعاليم العقيدة البرهمانية .وهناك طقوس ارية برهمانية اخرى انتقلت الى الديانة الهندوسية مثل .

تقديس النار والرابطة مع الاباء والاجداد والمتوفين والترسيم وقوانين الزواج وقوانيين الاسرة ونظام الطبقات .وعندما اسبغ الفكرالديني الاري الصفة البشرية على البراهمة تحول الى برهما الخالق (الذي يختلف عن براهمان المطلق) وهو شخصية انسانية وزوجته اسمها سارى سفاتي (Svati Sara)ولاحظوا اسم سارا في هذي المرحلة اذا ركزنا انتباهنا على التراث الديني للكردي الاري العظيم ولا سيما على الانبياء من البراهمة .

لزال الغموض الذي يكتنف شخصية النبي ابراهيم الذي يعد واحدا من اولئك البراهمة وهو سيد كل البراهمة الانبياء وهو الذي ورد ذكره في الديانات السماوية الثلاث اليهودية والمسيحية والاسلام .

وهو جد الاكراد وسيد المضحيين في التراث الديني الكردي القديم :سلموا على الجبار (اي الاله) سلموا على اولئك الانبياء والخيريين سلموا على ابي الانبياء (قول ايزيدي مقدس 4) المصدر السابق ص 181 تقاليد القرية الايزيدية .جانب انتروبولوجي .

خدر سليمان ص 79.(من قول النبي اسماعيل ) ونظرا لعدم توفر الادلة العلمية والاثارية والتاريخية حول شخصية النبي ابراهيم وسيرته وموطنه .سنلجا الى استخدام منهجية البحث والتحليل والاستنباط التاريخي لاثبات مايمكن اثباته حول اصله بالاعتماد على التراث الكردي التاريخي والديني القديم والكتاب المقدس والقران الكريم وعلى التراث التاريخي الاسلامي .

حسب الاستاذ الباحث (R .DE .Vawx)وغيره من الباحثيين في علوم واصول الاديان . فان النبي ابراهيم ظهر في القرن السابع عشر ق.م تقريبا .واذا علمنا ان قوم النبي ابراهيم كانوا يعبدون الشمس والقمر والكواكب حسب الرواية القرانية (فلما جن عليه الليل راى كوكبا قال:هذا ربي فلما افل قال:لا احب الافلين ) (فلما راى القمر بازغا قال:هذا ربي .

فلما افل قال:لان لم يهدني ربي لاكونن من القوم الظالمين) (فلما راى الشمس بازغة قال:هذا ربي .هذا اكبر فلما افل .قال:ياقومي اني بريء مما تشركون )قران كريم سورة الانعام الاية 76 77 فان مسالة ظهور ابراهيم في كردستان تصبح حقيقية واقعة وكردستان بوصفها مهد الحضارة الانسانية فقد ظهر فيها من قبل النبي نوح (ثم ذكر الله نوحا وكل الوحوش وكل البهائم التي معه في الفلك واجار الله ريحا على الارض فهدات المياه وانسدت ينابيع الغمر وكاقات السماء .فامتنع المطر من السماء ورجعت المياه على الارض رجوعا متواليا وبعد مائة وخمسين يوما نقصت المياه واستقر الفلك في شهر 7 في اليوم17 من الشهر على جبال اراراط) التكوين .

الاصحاح الثامن 1-5 .

وجبال ارارط (ارارات)هو من اهم جبال كردستان . واستنادا لما ورد في التوراة فان مكان ولادة هارون اخو سيدنا ابراهيم هو مدينة اور الكلدانيين (وهذه مواليد تارح والد سيدنا ابراهيم ويدعى ازر في القران (ولد تارح ابرام وناحور وهارون وولد هارون لوطا ومات هارون قبل تارح ابيه ودفن في ارض ميلاده في اور الكلدانيين .

 

 

 

شاهد أيضاً

كلابشة ..الهجرة إلى الشمال !

قبل إنشاء السد العالي في ستينيات القرن العشرين وما ترتب عليه من تكوين بحيرة ناصر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.