الأحد , أكتوبر 2 2022
الأنبا أمونيوس والمتنيح الأنبا بموا
الأنبا أمونيوس والمتنيح الأنبا بموا

تفاصيل مهمة لمن يهتم بقضية الأنبا أمونيوس أسقف الأقصر

الأنبا امونيوس هو اسقف الايبارشية الشرعى ولايحق للاساقفة العموم اخذ مكانة والسماح بذكر اسمائهم بدلا منة وان سمحوا بذلك فهو السماح لانفسهم بما لايحق لهم وهذا مخالف لكل الاعراف والقوانين الكنسية

ثانيا : يعلم القاصى والدانى ان الشعب بأغلبيتة الساحقة الا اقل القليل منة والمعروفين بالاسم ..الشعب يريد راعية ولايقبل بديل لة عاما اوخاصا

ثالثا : كان يجب على الأساقفة العموم هم من يوصلوا صوت الشعب لقادة الكنيسة وهم يعلمون جيدا محبته الشعب ورغبته فى عودة ابيهم اللهم الا اذا كان لهم اغراض اخرى والا فلا تحدثنى عن المحبة و الامانة

رابعا : من يحل المشاكل الأن هو نيافة الأنبا أمونيوس ومن لا يصدقنى فليذهب ويرى بنفسه تلك الجموع الغفيره التى تصرخ بدموع وتطرق باب خلوته وكم من مشاكل واحتياجات بصلواته ومحبته لأولاده انتهت

ولكن دون علم احد وكثيرا ما اشفق عليه من كم المشاكل التى يضعها على المذبح (على ايدى)

خامسا : نحن نمتلك مجمع يقال انة مقدس ولكن اين القداسة فى ان يترك اخ لهم 20 سنة دون ان يعرف احد اسباب نفية وتركة ايبارشيتة فليخرج علينا المجمع ويقول الانبا امونيوس اخطأ فى كذا وكذا وكذا ومد العقاب كذا ..اما ان يترك هذة المدة دون النظر فى قضيتة فهذا امر لايقبلة الا مجمع غرس ادمغتة فى الوحل وهذا لايصلح لقيادة كنيسة هذا تاريخها مع الاحترام لجميعهم

سادسا :السادة الاساقفة الذين قاموا ومازالو يطرقون باب نيافتة اقول لهم انتم وباقيتكم اهنتم الرجل امام الجميع فلاتطلبون السماح دون ان يراكم الجميع وقعتم على القرار واليوم تطلبون السماح فى الخفاء ..كونوا رجالا وانطقوا بكلمة حق وعدل قبل ان تقفوا مخذولين امام العدل الالهى

سابعا :الكل يعرف ان شعب الاقصر يفتقد راعية الا المجمع الذى يصم اذنة ويغمض عينة عن ان يعود الحق لأصحابة ويأخذ كل ذى حق حقة

ثامنا : الاسباب التى بسببها وقعتم على قرار فى مجمع مشئوم وانت مسلوبو الارادة انت تعرفون انها مفبركة والمؤامرة التى دبرها الثلاثة اساقفة مع الثلاثة علمانيين مع بعض الكهنة الذين احبو الرياسة اكثر من المذبح ولو كشفنا الاسباب الحقيقية لجرحتم جميعا امام رعيتتكم

تاسعا : نحن لانطلب منكم ان تعيدوا الانبا امونيوس الى ايبارشيتة التى قسمت ونهبت وضاعت25 سنة من الروحانية باعترافكم بل نريد ان تعيدوا كرامة الرجل واسقفيتة هذا الكهنوت الذى اسقطت هيبتة وتركتم علمانيون يتحكمون بمالهم وسلطتهم فى مصير شعب

عاشرا: نحن لاندافع عن شخصية بل عن كهنوت اهين وكنيسة صار اقويائها لايهتمون بكلمة حق ومحبة فقدت لطالما ارادوا يعلموها لرعيتهم ..خسارة كنيسة الابطال…من اجل ماذا ..حفنة من الذهب والمال …

فى كل عام تثار قبل المجمع هذة الزوبعة والشعب يصرخ ولكن اطمئنهم لن يلتفت احد اليكم لأن فى ايامنا هذة الشعب فى وادى والقيادة فى وادى اخر ولكن نطلب من رب الحصاد ان يرسل فعلة لحصادة ..امناء ..صادقون..محبون..يعيدوا امجاد الارثوذكسية التى ……

يقبل من يقبل ويرفض من يرفض نحن لاندين احدا بل ندافع عن قضية وهذا واجب على كل من يحب كنيسته

 الدكتور يوسف احد ابناء الأنبا أمونيوس

شاهد أيضاً

السناتور السابق دون ميريديث يواجه اتهامات بالاعتداء الجنسي

اتهم قسم الاعتداء الجنسي والاعتداء على الأطفال بشرطة أوتاوا السناتور الكندي السابق دون ميريديث، يوم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *