الثلاثاء , مايو 18 2021

الآثار تفجر مفاجأة جديدة حول وفاة الفرعون الصغير.

نازك شوقى

لا تخلو كتب التاريخ وخاصة عصر الفراعنة من المعلومات المغلوطة، ويرجع السبب فى ذلك إلى القصور فى ترجمة المحتوى، الذى تركه لنا قدماء المصريين، والذى من خلاله تعرفنا على طبيعة حياتهم.
 
ومن الروايات التى وثقها التاريخ ببعض من المعلومات المغلوطة، وفاة توت عنخ آمون، حيث تذكر بعض كتب التاريخ أن توت عنخ آمون قتل فى حادث عربة بتدبير من وزيره السياسى “آي”، ولكن أمين المجلس الأعلى للآثار
الدكتور مصطفى الوزيري،صحح هذه الأنباء فى التالى قائلا  :
 
أن الفرعون الصغير توت عنخ آمون قُتل أمر عار تماما عن الصحة، و بالفحص تبين أن الكسر المتواجد فى ظهر جمجمة توت عنخ آمون، كانت نتيجة فتحة تم عملها بعد وفاته لوضع مادة التحنيط بها، وذلك وفقا للأشعة، التى تم إجراؤها على الجمجمة.

وأضاف أن المسح الأخير لتحنيط مومياء الفرعون الصغير توت عنخ آمون بين إنه كان ضعيف البنيان جدا وكان مصابًا بالملاريا”.
وتشوه خلقى فى قدمه اليمنى.
وأشار إلى وجود قطع كامل  فى ركبته اليسرى نتيجة حادث تعرض له أثناء ذهابه لرحلة صيد،
وسقوطه من أعلى عجلته الحربية.
فأصيب بمضاعفات شديدة أدت إلى وفاته فى اليوم التالى للحادث،

وأوضح أمين المجلس الأعلى للآثار أن جميع الشواهد تؤكد ما توصلت إليه النتائج، والتى من أهمها العثور على 5398 قطعة أثرية داخل مقبرته، منها 130 عكازا يستخدمهم أثناء المشى نتيجة لإصابة قدمه اليسرى وتشوه أصابعه.

يذكر أن تابوت الملك توت عنخ آمون سيكون ضمن مقتنيات الملك، التى سيتم عرضها بالمتحف المصرى الكبير عند افتتاحه بالربع الأخير من 2020، جدير بالذكر أن التابوت يعد أحد التوابيت الثلاثة للملك الشاب، التى تتخذ شكل الملك فى الوضع الأوزيرى، والتى تم اكتشافها فى غرفة دفنه فى عام 1922.

شاهد أيضاً

أونتاريو: تراجع فى عدد الإصابات فى تقرير اليوم 18 مايو

نشرت وزيرة الصحة بأونتاريو تقريرها اليومي عن كورونا اليوم 18 مارس حيث كتبت كرستين إليوت …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *