الإثنين , مايو 17 2021

فوجئ البشير بطلب شهادته بدلا من استجوابه أثناء محاكمته اليوم

نازك شوقى

كان من المقرر اليوم استجواب الرئيس المخلوع عمر البشير  أمام اللجنة المكلفة بالتحقيق في بلاغ جرائم الحرب التي ارتكبت في دارفور ولكن غيرت اللجنة من ومخططها  وطلبت شهادته حول قضية تتعلق بأحد المتهمين من رموز حكومته.
 

قال محمد الحسن الأمين محامي الرئيس المخلوع، عمر البشير  في تصريحات له” أن البشير لا يعرف حتى اللحظة متى سيتم استجوابه حول قضايا دارفور.
 
وأضاف البشير لم يستبعد أن تكون الاستجوابات المنتظرة بداية لتحقيقات حول جرائم دارفور من داخل البلاد.
 
يشار إلى أن نيابة مكافحة الفساد كانت أعلنت الأحد، استدعاءها البشير لاستجوابه بتهم غسل أموال، وفساد، وثراء حرام ومشبوه، في ملفات تتعلق بتصرف حكومته بنصيبها في شركات اتصالات.
يذكر أن البلاغ ضد البشير فتح بناء على تقارير واردة من جهاز الأمن والمخابرات .
 
وكانت شبكة “سي إن إن” نقلت مؤخراً، عن مصدر حكومي سوداني رفيع المستوى، قوله إن الخرطوم اتخذت قراراً بتسليم الرئيس السوداني السابق عمر البشير ومتهمين آخرين إلى المحكمة الجنائية الدولية، على خلفية اتهامهم بجرائم حرب في دارفور.
ونقلت الشبكة عن المصدر قوله: “كجزء من الاتفاق المبرم بين الحكومة وحركة المتمردين، وافق المجلس السيادي على تسليم أحمد هارون (وزير الداخلية الأسبق) وعبد الرحيم محمد حسين، قائد الجنجويد المعروف باسم علي قشيب”.
وكان رئيس مجلس السيادة  عبد الفتاح عبد الرحمن البرهان أكد الأربعاء، تعاونهم التام مع المحكمة الجنائية الدولية لمحاكمة المطلوبين في جرائم الحرب والإبادة الجماعية، فيما يتعلق بنزاع دارفور، وفقاً لمنظمة هيومن رايتش ووتش.
ونقلت المنظمة عن البرهان قوله “اتفقنا على أنه لا يوجد أحد فوق القانون، وأن الناس سوف يقدمون إلى العدالة، سواء في السودان أو خارجه بمساعدة المحكمة الجنائية الدولية”.
لكن البرهان لم يذكر البشير بالاسم، بحسب بيان  نشرته وكالة “أسوشييتد برس”.

شاهد أيضاً

ساويروس يصدر تصريحات تصدم السقا ومحمد رمضان

نازك شوقى لاقت دراما رمضان هذا العام كثيرا من الإنتقادات والسخرية من الجميع ، قال …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *