السبت , يونيو 6 2020
الدكتور أحمد سامح

الملايين يتركون الجهات الرسمية ويتابعون الطبيب المصرى للوقاية من الإصابة بكورونا فمن هو وكيف نجح فى الحصول على هذه الثقة

فجأة وبدون مقدمات  أصبح الطبيب المصرى أحمد سامح  المقيم بمدينة بوسطن الأمريكية والمصاب  بفيروس كورونا  والموجود بالحجر الصحى بمنزله المصدر الأول للمعلومات للملايين للوقاية من الإصابة بالفيروس  لما يقوم بنشره  من إرشادات طبية  وتوعية حقيقية

فهو الطبيب المصرى  أحمد سامح ـ المقيم بمدينة بوسطن الأمريكية ـ ، أصيب بفيروس كورونا ومعه العشرات من الأطباء وأطقم التمريض  بسبب تواجدهم في الخطوط الأولى  فى مواجهة المرض

 يقوم الدكتور أحمد سامح ببث مقاطع فيديو على صفحته الشخصية ؛ لتوعية المتابعين له وأصدقائه منذ ظهور أزمة فيرس كورونا .

 الطبيب أيضا هو أول من سرب معلومات عن قيام ولاية نيويورك باختبار علاج فيروس الكورونا بدم المرضى ،  الذين تم شفاؤهم  من الفيروس ، وذلك بعد موافقة هيئة الغذاء والدواء الأمريكية باستخدام بلازما المرضي الناجين من فيروس كورونا لعلاج الحالات الحرجة ، كما أنه أول من سرب  قيام الصين بمنع المراكز البحثية من نشر  تقاريرها حول فيروس كورونا  ورفع تقارير قديمة  حول الفيروس

 

شاهد أيضاً

البوليس الكندي يلقي القبض علي عضو برلماني فيدرالي من أصول عربية

الأهرام الكندي: قامت الشرطة الكندية بالقبض علي عضو البرلمان الفيدرالي ذو الأصول العربية “مروان طبارة” …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *