الإثنين , مايو 17 2021

تصريح ناري من إثيوبيا ردا على مصر بشأن سد النهضة ..

كتبت / أمل فرج

تصريحات ، وتراشقات ، وتصعيدات مستمرة لا تبشر بالخير بشأن ملف سد النهضة ، وسط ترقب لما قد تسفر عنه الأيام المقبلة بشأن هذا الصدد ، جدير بالذكر في تصعيد إثيوبي جديد، أعلن وزير الخارجية الإثيوبي، جيدو أندارجاشيو، أن إثيوبيا لن تقبل أبدًا أي اتفاق يقيد حقوقها المائية في نهر النيل تحت ستار المفاوضات، زاعما أنه لا يمكن لقوة داخلية أو خارجية أن تمنع إثيوبيا من ملء السد”.

وفي مقابلة مع وكالة الأنباء الإثيوبية الرسمية، قال وزير الخارجية الإثيوبي إن إثيوبيا والسودان ومصر لم تتوصل بعد إلى اتفاق بشأن القضايا القانونية على الرغم من اقتراب التفاهم بشأن القضايا التقنية، مضيفا أن إثيوبيا تناقش الآن مع البلدين المشاطئين فقط عملية بناء سد النهضة، وليس القضايا المتعلقة بحقوقها في استخدام نهر النيل في قضايا التنمية.

وزعم جيدو، أن مصر تحاول تقييد حقوق إثيوبيا المائية في استغلال النهر في غطاء من المفاوضات خلال المحادثات الثلاثية، مضيفا أن استخدام مياه النيل يجب أن يعالج من منظور اتفاقية الإطار التعاوني التي تم الاتفاق عليها من قبل الدول المشاطئة حتى الآن.

وأدعى جدو أن مصر فضت المفاوضات الثلاثية التي كانت تتمسك بقوانين المياه الدولية ومبادئ الاستخدام العادل والمعقول لمياه النيل، موضحا أن ست دول بما في ذلك إثيوبيا وقعت على اتفاقية الإطار التعاوني، من بينها أربعة صادقت عليها في برلماناتها وأدرجت كقانون وطني.

وأكد جيدو أن إثيوبيا تتمتع بامتياز بموجب الاتفاقية لاستخدام نهر النيل لأغراض التنمية على أساس عادل ومنصف.وردًا على الاستفسارات المتعلقة بالبيانات الصادرة عن الولايات المتحدة والمنظمات الدولية الأخرى بشأن السد، قال جيدو “سيكون من الأفضل إذا امتنعوا عن إصدار مثل هذه الإعلانات

شاهد أيضاً

قتل كل الابطال إلا زوجته… رد محمد سامى على الإنتقادات الموجهة لنسل الأغراب

نازك شوقى حرص المخرج محمد سامي، الرد على الانتقادات التي واجهته بعد عرض الحلقات الأخيرة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *