الإثنين , مايو 17 2021
السرطان

طبيب مصرى أمريكى ودعوة لأستاتذة كلية الزراعة في مصر

بقلم الدكتور سامح أحمد

قبل ما اهاجر امريكا كان عندي صديق والده استاذ في كلية الزراعة جامعة المنوفية متخصص في ابحاث النحل 
انا عارف ان مصر متقدمة جدا في المستخرجات العلاجية من النحل ونشرت ابحاث كتير قبل كده في العلاج بالعسل وغذاء ملكات النحل وسم النحل والبيوبروبوليس 


علشان كده لقيت من المناسب جدا اشارك معاهم الخبر الطبي الرائع ده وادعوهم يعملوا بحث مصري خالص في الموضوع
الخبر هو اكتشاف مادة جديدة بتعالج خلايا سرطان الثدي الشرسة المقاومة للعلاج المسماه بثلاثية السلبية لمستقبلات الاستروجين والبروجيستيرون وال HER
ودي تمثل ١٠-١٥ ٪؜ من حالات سرطان الثدي ومالهاش علاج لحد دلوقتي 
الاكتشاف خرج من معهد هنري بروكنز للابحاث الطبية في بيرث بغرب استراليا وعملته الدكتورة كلارا ضافي 
اكتشفت الدكتورة ضافي ان سم النحل او الڤينوم بتاع النحل اللي بيحبوه في الجلد فيه مادة اسمها melittin او ميليتين 
المادة دي بتقتل خلايا سرطان الثدي ثلاثية السلبية في ٦٠ دقيقة بعد خلطها بالسرطان في المعمل 
الڤينوم بتاع النحل فيه ميليتين استخرجوه وشافوا ازاي بيقضي على خلايا السرطان الشرسة اللي من النوع ده اللي مش بتسمح للعلاج الكيماوي يدخل جواها لعدم وجود مستقبلات هرمونية على سطحها
ميليتين melittin بيعمل خروم في غشاء البلازما للخلية والخروم دي بيتقتل الخلية لكن بالاضافة لكده مادة ميليتين بتمنع الرسائل الخلوية اللي بتستخدمها خلايا السرطان علشان تعيش وتنقسم
لما اضافوا مادة ميليتين melittin للعلاج الكيماوي لسرطان الثدي لقوا العلاج فعال جدا لان الفتحات اللي عملتها مادة ميليتين خلت العلاج الكيماوي يدخل جوا الخلايا ويقتلها

طبعا ده لسه بحث على الفئران في المعمل 
لكن حسيت ان مصر ممكن تطلع شغل جميل في الموضوع لو حصل تعاون بين كلية الزراعة وقسم علاج الاورام في كلية الطب
او زي ما يشوفوا

شاهد أيضاً

الصحة المصرية توجه رسالة عاجلة للمصريين

أمل فرج استعرضت وزارة الصحة والسكان الفرق بين كل من لقاح سينوفارم ولقاح أسترازينيكا، وقالت …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *