الثلاثاء , مايو 18 2021
كورونا

دراسة جديدة حول التطعيم الروسى لكورونا تثير الجدل من جديد

 اكد الدكتور سامح أحمد الطبيب المصرى الأمريكى أستاذ الباطنة والقلب بجامعة تافتس الأمريكية ، والمقيم  بمدينة بوسطن الأمريكية ، والملقب بطبيبالكورونا الأول بمصر والوطن العربى ، نظرا لحجم وكثافة المعلومات التى يقوم  بنشرها حول أحدث الدراسات عن فيروس كورونا المستجد ، وأيضا الدراسات الخاصة بالأدوية سواء التى يتم تجريبها بمراكز الأبحاث بجميع  دول العالم  أو الأدوية التى يتم إعطائها للمرضى بالفعل اى التى وضعت ضمن بروتوكولات  العلاج بعدد من الدول العربية بأنه ظهرت مؤخرا دراسة في مجلة لانست صادرة من مركز أبحاث الجمالية في روسيا عن التطعيم الروسي الذي أعلنت الحكومة الروسية أنه “تمت الموافقة عليه” قبل حتى قبل المرور بأي تجارب في المرحلة الثالثة

وهو ما وصفته في اليوم التالي لترخيصه بأنه “حيلة دعائية سخيفة وتحايل مكشوف”
بعد ان ظهر ان عدد الاشخاص في البحث ٣٨ فقط وهو امر مثير للسخرية على احسن تقدير 
بالذات حين اعلن بوتين ان ابنته قد اخذته وفي احسن حال. وكل شئ على مايرام

تشير الدراسة المنشورة إلى أن نسب الأجسام المضادة في الاشخاص الذين تعاطوا التطعيم في المرحلة الأولى مرتفعة ومتميزة جدا عن باقي التطعيمات الاخرى بشكل يصعب تفسيره

على وجه التحديد ، هناك أنماط في نسب الاجسام المضادة الناتجة عن استجابة الأفراد للتطعيم تتكرر بشكل مريب في كل افراد الدراسة تقريبًا

بعض هذه النسب عبارة عن نسب منفصلة ، مثل نسبة الجسم المضاد التي تتكون نتيجة لعامل تخفيف معين للتطعيم وتتكرر بنفس الرقم تماما في جميع الافراد 
ومن الغريب جدا رؤيتها ترص بنفس الطريقة مرارًا وتكرارًا كما في الصورة المرفقة

وتظهر المشكلة بوضوح في نسب استجابة المناعة الخلوية وهي التي يجب أن تكون متغيرة بشكل مستمر
لكن يبدو أن الأنماط نفسها تتكرر داخل الأرقام وبنفس الطريقة للمجموعات المختلفة.

لكن المريب حقا هو ان من اصدروا الدراسة لم يرفقوا النسب الرقمية الفعلية وراء كل نقاط البيانات المنشورة في مجلة لانسيت

النسب المعروضة في الدراسة لا يمكن ان تحدث بهذا الشكل المنتظم في الطبيعة في أحسن الأحوال

هذه هي أنواع التكرار التي يبحث عنها الأشخاص في الدراسات عندما يشتبهون في عملية نصب علمي واحتيال

شاهد أيضاً

بعد الهجوم الحاد .. مخرج “نسل الأغراب” يخرج عن صمته

أمل فرج رد المخرج  محمد سامي، على الانتقادات التي واجهته بعد عرض الحلقات الأخيرة من مسلسل …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *