الأربعاء , سبتمبر 22 2021

محامى أحمد شفيق يطالب برد اعتباره وشطب «مرسي» من سجلات رؤساء الجمهورية

شفيق

الأهرام الجديد الكندى
دفع الدكتور شوقي السيد محامي الفريق أحمد شفيق المرشح الخاسر في الانتخابات الرئاسية التي جرت في 2012 ببطلان فوز الرئيس المعزول محمد مرسي خلال جولة الانتخابات الرئاسية.
واستند السيد في دفاعه أمام اللجنة العليا للانتخابات المنعقدة بالمحكمة الدستورية إلى أن فوز الرئيس المعزول قام على أساس التزوير والبلطجة؛ وإخفاء واقعة سجن وادي النطرون وهربه منه؛ ومنع الأقباط من التصويت واستخدام الرشوة والقوة للإضرار بمصالح البلاد.
وأشار السيد إلى تحقيقات قاضي التحقيق التي يباشرها المستشار عادل إدريس وما ثبت فيها من أقوال وزراء الداخلية السابقين وعضوية مستشارين باللجنة ورؤساء وأعضاء لجان فرعية وعامة عن وجود تزوير في أكثر من 600 محضر فرز؛ فضلا عما رود بتقرير الخبراء وأدلة البحث الجنائي بوجود عناصر إخوانية داخل المطابع الأميرية وما وجهه قاضي التحقيق من اتهامات بوقائع التزوير واستخدام القوة والترويع وبطاقات الرقم القومي المزورة.
وطالب السيد في نهايه مرافعته الحكم ببطلان القرار باعتبار مرسي رئيسا للجمهورية تصويبا للتاريخ وإسقاط الشرعية عن الرئيس المعزول وعدم اعتباره ضمن أعداد الرؤساء السابقين لمصر ردا لاعتبار إرادة الشعب المصري التي زورت إرادته وردت اعتبار المرشح السابق أحمد شفيق.

شاهد أيضاً

مفاجآت في نتائج الانتخابات الفيدرالية بكندا

فاز الحزب الليبرلى الكندى، بقيادة رئيس الوزراء جستن ترودو، بفارق ضئيل فى الانتخابات الكندية، لكنه …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *