السبت , مايو 15 2021

من داخل المستشفى .. الصور الأولى للزوجة ضحية اعتداء زوجها الوحشى

أمل فرج

استقرت حالة الزوجة الشابة «إسراء عماد» بعدما عانت لعدة أيام داخل مستشفى شرق المدينة في الإسكندرية، نتجة اعتداء زوجها عليها بالطعن في وجهها وصدرها ومرفق يدها، بسلاح أبيض، عقب مشاجرة بينهما أسفل منزل والدته.

وبرصد حالتها من داخل المستشفى شرق المدينة، للاطمئنان على حالة الزوجة صاحبة الـ18 سنة، والحصول على الصور الأولى لها عقب استقرار حالتها، بعدما تحولت قضيتها إلى قضية رأي عام، وأصبحت تتصدر محركات بحث جوجل.

وأكد الدكتور محمد فاروق، مدير مستشفى شرق المدينة في الإسكندرية، أن الحالة الصحية لـ«إسراء عماد»، التي اعتدى عليها زوجها قد تحسنت، مشيراً إلى رعايتها داخل المستشفى بعد إجراء كافة الجراحات، مع تقديم كافة الرعاية لها بعد وصولها في حالة صعبة.

وأضاف فاروق، أن الحالة الصحية لإسراء استقرت، مؤكدا على عرضها على الطبيب ومن الممكن خروجها من المستشفى قريباً.

وأوضح أن الفتاة جاءت في وضع صحي حرج بسبب الضرب الذي تعرضت له، لافتاً إلى أن الفريق الطبي بالمستشفى تعامل سريعاً مع الحالة وتم إجراء جراحة لها ووضعها تحت الملاحظه حتى تحسن حالتها الصحية.

كانت مواقع التواصل الاجتماعي، نشرت واقعة قيام زوج بالتعدي على زوجته بمساعدة شقيقه، بدون شفقة أو رحمة، حيث قام الزوج بضربها وطعنها هو وشقيقه بتحريض من والدته.

وتعاني إسراء عماد من كونها تزوجت وهي إبنة الـ 16 عام قبل عامين، من نجل طليق والدتها، وانجبت منه ابنها «مالك»، ومن بعدها حدثت خلافات بينها وبين حماتها، زوجة طليق والدتها، خاصة أنها أرادت الانتقام منها بذنب والدتها.

وتداولت مواقع التواصل الاجتماعيل تفاصيل قصة مأساوية عاشتها اسراء عماد التي انتهت بتواجدها في فراش الموت بعد تعرضها للضرب المبرح، ومؤخرا نجح الأطباء في غنقاذها مؤكدين استقرار حالتها.

شاهد أيضاً

استغاثة على ورقة نقدية فئة عشرين جنيها تتسبب في أزمة والأمن يكشف اللغز

أمل فرج كشفت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن القتاهرة ملابسات بلاغ أحد المواطنين، مقيم بدائرة قسم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *