الأحد , مايو 16 2021
مدحت عويضة

أسبوع الكوارث يظهر معادن المصريين من الإسماعيلية للصوامعة وبنهو

كتب: مدحت عويضة

تسلمي يا مصر من كل شر تسلمي يا بلاد العطاء والكرم والخير والمحبة والسلام تسلمي يا بلادي ويسلموا أهلك .

كان أسبوع صعب ملئ الحزن قلوبنا علي بلدنا سواء نتيجة حادث القطار في طهطا- سوهاج أو حادث وجنوح السفينة البنمية إيفرجيفين في قناة السويس. ورغم كل حاجة مصر فيها حاجة حلوة خالص.

مصر فيها الإنسان المصري بحضارة سبعة ألاف سنة.

المصري كالمعدن النفيث تعرف قيمته عندما تعرضة للنار وعندما تتعرض بلاده لوقت صعب.

تشاء الأقدار أن  يقع تصادم بين قطارين في مدينة طهطا التابعة لمحافظة سوهاج. كانت أقرب قريتين للحادث هما قريتي “الصوامعة غرب” وقرية بنهو. ولي أساتذة وأصدقاء وزملاء دراسة من قرية الصوامعة غرب جمعتني بهم مدرسة رفاعة الطهطاوي الثانوية العسكرية. وتجمعني بعائلات بنهو قرب ونسب. يمكن تكون غربتي جعلتهم ينسوني ولكن أنا لم أنساهم أبدا.

وقع حادث القطار يوم الجمعة 26 مارس الساعة الحادية عشرة وخمسة وأربعون دقيقة. خرج رجال وشباب الصوامعة وبنهو عن بكرة أبيهم من أجل المساعدة لم ينتظروا فرق الإنقاذ التي تأخرت أكثر من أربع ساعات حتي وصلت!!!!!!.

حاول الأهالي أنقاذ المصابين بكل الطرق وبكل أستطاعتهم وظلوا يعملون حتي وصلت فرق الإنقاذ. بعد وصول فرق الإنقاذ سارع الأهالي للتبرع بدمائهم بل أن بعض عربات الأجرة كتبت يفط تدعوا الشباب للتبرع بالدم وتقدم خدمة التوصيل المجاني لمن يريد التبرع بالدم. فتحت المقاهي والمطاعم أبوابها لتقديم المشروبات للشباب المشاركين في عمليات الإنقاذ ولركاب القطارين.

فتح الأهالي بيوتهم لاستقبال الناجين من ركاب القطار. قدموا كل ما يملكون للمساعدة. رسموا صورة جميلة لسوهاج عروس النيل وقدموا أجمل صورة لمصر كلها. المشهد الذي برع في رسمه أهالي بنهو والصوامعة غرب كانت سترسمه أي قرية مصرية صعيدية أخري. فصعيد مصر هو الكرم والشجاعة والعطاء والرجولة هم رجال يقدر الفرد منهم بفدان من الرجال.

شكرا لكم ولوقفتكم. ولو كنت مسؤلا في مصر لأطلقت أسمي الصوامعة وبنهو علي شارعين رئيسيين في كل مدينة مصرية لنخلد ما قدمته القريتين في تلك الكارثة ولنعلم كل أولاد مصر كيف تكون وقفة الرجال في وقت الشدة.

أما كارثة جنوح السفينة البنمية فكانت صباح يوم الثلاثاء 23 مارس. حيث جنحت السفين العملاقة التي يبلغ طولها 400 متر وعرضها 59 متر وتبلغ حمولتها 224 ألف طن, قادمة من الصين ومتجهة إلي روتردام. توقفت السفينة وتوقفت معها الملاحة في قناة السويس.

تأثرت حركة التجارة العالمية وأرتفعت أسعار الوقود ما بين 2% إلي 3%. واتجهت الأنظار إلي مصر وتوقع خبراء الملاحة البحرية أن يستمر إغلاق قناة السويس لعدة أسابيع.

هناك سفن قامت بتغيير خط سيرها لتأخذ طريق رأس الرجاء الصالح القديم. وهناك دول استغلت المشكلة لتقدم خطوط ملاحة دولية بديلة عن قناة السويس مثل روسيا وإيران!!!!.

ولكن كان للمصريين رأي أخر وتحدي أخر ووجهة نظر أخري. تركوا العالم كله يتكلم وراحوا يبحثون عن حل لمشكلة السفينة وكيفية تعويمها مرة أخري.

وفعلا نجح المصريون في اليوم السادس في تعويم السفينة. كم كانت سعادتي وأنا أتلقي خبر تعويم السفينة في الساعات الأولي من صباح يوم الأثنين بتوقيت “تورنتو“.

والله وعملوها الرجالة الجملة التي رددها كل المصريين. الفرحة التي عمت السوشيال ميديا.

الموقف الذي أشادت به كل وسائل الإعلام في العالم. ستة أيام لم يري فيها رجال مصر البواسل النوم وظلوا يعملون علي مدار الأربعة وعشرون ساعة ليسابقون الزمن ويواجهون التحديات وليحققوا الهدف وهو إنهاء المشكلة.

شاهدت الفرحة علي العاملين بقناة العربية والحدث وسكاي نيوز حتي شعرت أنهم كلهم مصريين, ولما لا ومصر بلد غالي وعزيز علي قلوب كل العرب. ولما لا ومصر هي قلب الشرق الأوسط والدرع الواقي لكل دول المنطقة. ولما لا ومصر هي أم الدنيا.

نعم لقد كان أسبوع الكوارث ولكنه أظهر المعدن المصري الأصيل. من حقنا كمصريين في الخارج أن نفتخر ببلدنا ونفتخر برجال بلدنا ومن حقنا أن نتكلم عن ما فعلوه أولاد بلدنا. ونتذكر هنا ما كتبة شاعرنا الجميل أحمد فؤاد نجم

مصر ياما يا سفينه .. مهما كان البحر عاتي .. فلاحينك ملاحينك .. يزعقو للريح يواتي
اللي ع الدفه .. صنايعي.. واللي ع المجداف… زناتي
واللي فوق الصاري كاشف
كل ماضي وكل آتي

وسلامتك يا مصر سلامتك يا بلدي.

شاهد أيضاً

عين الحسود فيها عود ..

عضة أسد ولا نظرة حسد .. خلق الحسد .. الذى لا يسلم منه جسد .. …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *