الأحد , مايو 16 2021
مسرح الجريمة
مسرح الجريمة

جريمة لا يتخيلها العقل ذبح مسنة ومفاجأة بعد قتلها

نازك شوقى

مازالت الجريمة تخترق مجتمعتا وتتفحش بصورة لا يمكن لعقل أن يتخيلها وهذه واقعة مأساوية ، خطط لها المتهمون ورسموا خيوط الجريمة البشعة، لسرقة عجوز، فوضعوا خطتهم، معتقدين أنها لديها أموال طائلة، سوف يحصلون عليها بمجرد سرقتها، لكن الحقيقة كانت غير ذلك، بأن وجدوا لديها بضعة جنيهات فقط، بعد أن قتلوها وإحرقوا جثتها.

البداية عندما تلقى قسم شرطة الزيتون، بلاغا من الأهالى بنشوب حريق داخل شقة سكنية بدائرة القسم تقطنها سيدة عجوز، وعلى الفور انتقلت أجهزة الأمن وبصحبتهم سيارات إطفاء، وتم إخماد الحريق وبالفحص تبين وجود سيدة مسنة متفحمة بالكامل على كرسى بالشقة.

وكشفت التحريات أن المتوفية عمرها 84 سنة، وتقيم بمفردها داخل الشقة، وأضافت التحريات أن هناك شبهة جنائية في الواقعة، وبتفريغ كاميرات المراقبة وتكثيف التحريات، تبين أن وراء ارتكاب الجريمة 4 أشخاص بينهم حلاق، حيث دخلوا الشقة وقاموا بتوثيقها في كرسى بحبل وخنقوها حتى توفيت لسرقتها ولكنهم لم يجدوا سوى مبلغ بسيط، ثم قاموا بسكب بنزين على جثتها وأضرموا فيها النيران وتم ضبطهم وتم تحرير محضر بالواقعة وتولت النيابة التحقيق والتي بدورها أمرت بما سبق. 


اصطحب فريق من نيابة الزيتون المتهمين بقتل مسنة وحرق جثتها لمسرح الحادث لتمثيل الجريمة، فيما أمرت النيابة بحبس المتهمين ٤ أيام على ذمة التحقيقات، لقيامهم بقتل وحرق مسنة لسرقتها بمنطقه الزيتون، كما قررت النيابة العامة سرعة تحريات المباحث حول الواقعة، وكشفت التحقيقات أن المجني عليها مسنة عمرها 84 سنة وقام المتهمون بعد سرقتها بحرقها بالبنزين وربطها في كرسى لسرقتها.

كشفت التحريات التي إجرائها رجال المباحث، مفاجأة كبيرة، حيث أن المتهمين وجدوا لدي السيدة بعد قتلها فقط 500 جنيه، وأن الجريمة ارتكبت بسبب السرقة، فيما تم القبض على المتهمين واعترفوا بإرتكاب الجريمة.

شاهد أيضاً

استغاثة على ورقة نقدية فئة عشرين جنيها تتسبب في أزمة والأمن يكشف اللغز

أمل فرج كشفت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن القتاهرة ملابسات بلاغ أحد المواطنين، مقيم بدائرة قسم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *