الأحد , مايو 16 2021

الحكم بالإعدام في ثلاثة متهمين من شمال سيناء في واقعة خطف وقتل الطفلة “أروى”

أمل فرج

أحالت محكمة جنايات المنصورة في مصر، 3 متهمين بخطف وقتل الطفلة أروي عبد النبي حمدي (5 سنوات)، إلى مفتي الجمهورية لأخذ الرأي الشرعي في قرار إعدامهم.

وقام المتهمون بخطف الطفلة من محافظة الشرقية لطلب فدية، ووضعوها داخل الحقيبة الخلفية لسيارة، حتى فارقت الحياة وألقوا بها في مصرف زراعي بناحية ميت غمر في الدقهلية.

وصدر الحكم بإحالة 3 أشخاص إلى المفتي وهم أحمد حسن عبدالحميد أبوالفتوح، 18 سنة، حلاق، ونور الدين أحمد عطيه عرفة، 20 سنة، سائق، ومحمد بكر محمد عبدالسلام، 21 سنة، حلاق، والثلاثة مقيمون بالعريش بمحافظة شمال سيناء.

وأكدت تحريات المباحث أن الطفلة من محافظة الشرقية، وتدعى أروى عبد النبي حمدي، 5 سنوات، وتقيم مع والدتها بقرية التل بمحافظة الشرقية، وأنها أبلغت باختفائها قبل العثور على جثتها بيوم واحد، وبتكثيف التحريات تبين أن وراء اختطافها وقتلها أحد أقارب والدتها.

وكشفت التحريات أن المتهمين اتفقوا فيما بينهم على خطف أحد الأطفال وطلب فدية من أسرته وعندما فشلوا قرروا خطف قريبة الأول ولكن بعد خطفها لم يتمكنوا من تنفيذ مخططهم بسبب تعرف الطفلة على قريب والدتها وصراخها المستمر وخوفا من افتضاح أمرهم كتموا أنفاسها حتى توفيت ثم اصطحبوا الجثة في سيارة وألقوها بجوار الطريق وسط الزراعات بنطاق محافظة الدقهلية.

شاهد أيضاً

المستشار أحمد بدوى يرفع دعوى قضائية ضد مسلسل نسل الأغراب بتكليف من عائلات الغريب

كلف عدد من عائلات الغريب المستشار أحمد بدوى المحامى المعروف وصاحب ومقدم برنامج معاك فى …

تعليق واحد

  1. عصر التعذيب للمسيحيين المصريين

    اليوم تحاول الحكومة المصرية الهاء المصريين وخصوصا المسيحيين عن الوضع السئ للبلد وفشل السيسى وجنرالاته عن التحكم فى نهر النيل وحرماننا من حقنا فى مياهنا – الحكومه تغير مواعيد عيد مصرى فرعونى مسيحى ( شم النسيم ) وقررت تحويله ليوم الخميس بدل الاتنين علشان ما يكون اليوم التالى لعيد القيامه الارثوذكسى ( العيد مشترك بيننا وبين اقباط مصر ). عيد راس السنة الهجرية يوم اتنين ايضا بس مش هيتغير !!! عيد المولد النبوى يوم اتنين ايضا لكن ايضا لن يتغير !!!

    كل هذا لخلق حالة من النقاش لابعاد الشعب عن السؤال والتفكير فى فشل السيسى وجنرالاته ….

    https://www.coptstoday.com/l342809

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *