الثلاثاء , مايو 28 2024
رهبان

نحو إصلاح المسيرة .. (٤)

سبعة عوامل أفسدت الذهنية القبطية

(١) تأليه رجال الدين وسيطرتهم على الكثير من مناحي الحياة، بعيداً عن دورهم الأساسي نحو المناداة بملكوت الله

(٢) إهمال قراءة التاريخ بوعي ومن مصادره الحقيقية غير المُزيفة أو المبتورة لحساب الجماعة، بعيداً عن القصص الشعبية التي تداعب الذات ( = الفولكلور)

(٣) التعليم والثقافة المُشبّٙعة والمتأثرة بالفكر الإسلامي

(٤) تغليب العاطفة على لغة العقل والمنطق في تحليل الأحداث والشخصيات والحكم عليها

(٥) رفض الإنفتاح والإعتراف بالآخر (بالأخص المختلف طائفياً)

(٦) الإنغلاق على الذات بحجة الخوف على الهوية

(٧) التطلع والتحسُّر الدائم على أمجاد الماضي والإحتماء فيه والإكتفاء به، فصلنا عن جمال الحاضر ورؤية المستقبل القادم ومدى مساهمتنا فيه (نُشرت للمرة الأولى في أواخر أكتوبر ٢٠١٨)

أيمن عريان

شاهد أيضاً

الكنيسة القبطية

بابا الإسكندرية وأسقفها يُحيي مجد نِقْية

ماجد سوس انعقد مجمع نيقية في عام ٣٢٥ م بطلب من بابا الإسكندرية، بعد طلب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.