الإثنين , نوفمبر 29 2021
فيلم الريشة

المنسحبون من مشاهدة فيلم ريش اساءوا لأنفسهم وشككوا فى قدرات حكام مهرجان” كان “

أشرف حلمى

أثار انسحاب عدد من الفنانين قاعة عرض الفيلم المصري “ريش” في مهرجان الجونة ، متهمين الفيلم بالإساءة لمصر  ، إضافة الى حالة التنمر التى تعرضت لها بطلة الفيلم الفنانة القديرة دميانة نصار من جانب آخرين ، حفيظة الكاتب الصحفى أشرف حلمى المقيم بأستراليا  ، وقال حلمى أن الفيلم حصل على جائزتين في مهرجان كان 2021 ، هما الجائرة الكبرى لأسبوع النقاد الذي يهدف إلى اكتشاف المواهب الشابة وتسليط الضوء عليها وهي أول جائزة يحصل عليها فيلم مصري وعربي طويل في تاريخ المهرجان وجائزة الفيريسي لأفضل فيلم في المسابقات الموازية ، وأكد حلمى أن الجوائز التى حصل عليها الفيلم أثبتت أن هناك مواهب فنية مغمورة داخل المجتمع المصرى قادرة على القيام بالأدوار التى يصعب على الفنانين المحترفين والمشهورين القيام بها ، خاصة اذا كانت قصة الفيلم تتعلق بمشاكل واقعية موجودة بالفعل تتطلب أداء معين ، لذا أختار مخرج الفيلم الممثلين من ذو المواهب الفنية التى عاشوا نفس المشاكل والذين يستطيعون أداء أدوارهم بصورة طبيعية دون مبالغة من حيث الملبس ولغة الحوار .

وأضاف حلمى أن المنسحبون من مشاهدة الفيلم أساءوا لأنفسهم قبل إساءاتهم لسمعة مصر وسط المحافل الدولية الفنية ، كما أساءوا إلى المسئولين والمنظمين لمهرجان ” كان ” السينمائي والتشكيك فى قدرات المحكمين الدوليين ، وتساءل حلمى أين كان هؤلاء الفنانين المنسحبين الذين لم يحصل أحد منهم شرف الفوز باى جائزة بمهرجان” كان ” لدى الإعلان عن فوز فيلم ريش بجائزتين بذات المهرجان منذ يوليو الماضى ؟ ولماذا قاموا بحضور مهرجان الجونة بالرغم من علمهم بعرض فيلم مسيء لسمعة مصر على حد قولهم ؟ وماذا سيكون رد فعل المسئولين عن مهرجان ” كان ” حال عرض فيلم لأحد الفنانين المنسحبين بالمهرجان إن وجد أصلاً ؟ ! وأخير قدم حلمى الشكر الى عائلة ساويرس التى حرصت على إقامة فعاليات مهرجان الجونة السينمائي رغم أنف الحاقدين ، والتهنئة الى جميع القائمين على فيلم ريش دون استثناء ، كما قدم حلمى الاعتذار عن أي إساءة وجهت الى الفنانين خاصة الفنانة الفاضلة صاحبة المواهب الفنية الفذة دميانة نصار متمنيًا لهم المزيد من النجاح والتوفيق .

شاهد أيضاً

جمال رشدى

محمد الباز والسقوط المهنى في بئر نحيب ساويرس

جمال رشدي يكتب محمد الباز كاتب صحفي يمتلك ثقافة الكلمة، فرغم اختلافي مع بعض اطروحاته …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *