الجمعة , مارس 1 2024
أيمن عبد المعبود

الأمن يحرر الرهائن بعد احتجازهم من قبل صعيدى يتهم زوجته بالدعارة بعد مقتل أحد الرهائن

ساعات طويلة من الرعب، قضتها أسرة بلطجي الفيوم داخل منزلها، حيث احتجزهم وعذّبهم وقتل أحد الرهائن وألقى بالجثة في فناء المنزل، لم يستجب المتهم لكل محاولات قوات الأمن بإنهاء الأمر دون خسائر، وتمسّك بشرط واحد وهو «الهروب» للفرار من العقاب بعدما لقي أفراد أسرته على يديه من عذاب، لكن قوات الأمن الوطني كانت له بالمرصاد، وحددت فجر اليوم «ساعة الصفر» لاقتحام المنزل وتحرير الرهائن، الذين اتخذهم المتهم دروعا بشرية لحمايته من قبضة الأمن، وفي غضون ثوانٍ معدودة، فجّرت القوات المدربة على مستوى عالٍ الأبواب المحصّنة، وأصابت المتهم بطلق ناري في قدمه وألقت القبض عليه، وأنهت الأمر تماما.

شاهد أيضاً

الكنيسة الإنجيلية

وفاة الدكتورة هدي جرانت ..والعزاء داخل الكنيسة بالملابس البيضاء حسب وصية الراحلة

رحلت اليوم الدكتورة هدى جرانت Hoda Grant ، الأستاذ المساعد بالجامعة الأمريكية سابقًا، وبقسم اللغة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.