الأحد , يناير 2 2022
لحظة الاعتداء على المسجد

تفاصيل جديدة بشأن الاعتداء على مسجد بتورنتو كما كشفت كاميرات المراقبة

كتبت ـ أمل فرج

تعرض مسجد في مقاطعة تورنتو الكندية لهجوم متعمد ـ كما كشفت كاميرات المراقبة ـ صباح الإثنين بالتاسع من نوفمبر الجاري، وكان لإمام المسلمين في تورنتو تصريحات حول هذا الشأن، بعد فحص الكاميرات، ومتابعة التحقيقات، في هذا الصدد، وتتابع الأهرام الكندي ما صرح به إمام المسجد، وما جاء في التحقيقات.

قال عمران علي ـ إمام المسلمين ـ في تورنتو: إن الرجل الذي رمى الحجر الضخم، تجاه المسجد، كان وافر القوة؛ حيث امتلك من القوة أن يحمل حجرا يزن ما يقرب من 12 إلى 15 رطلا بيد واحدة، ويلقي به تجاه الباب الأمامي للمسجد، ثم يفر هاربا، وبلغت قوة الدفع ما أثار ذعر حارس المسجد، كما أظهرت ذلك كاميرات المراقبة، وكان ذلك نحو الساعة 8 مساء الإثنين، الموافق 9 من نوفمبر.

آثار الاعتداء

كما صرح عمران بأن هذا الاعتداء يمثل خطرا، وقلقا، يشعرنا جميعا بالحزن، وأضاف أن حارس المسجد اتصل بالشرطة، وبعد وقت قصير تمكنت الشرطة من إلقاء القبض على جيفيري بيتي، البالغ من العمر 50 عاما، وواجه الاتهام بإلحاق الأذى، وتغريمه 5000 دولار.

جدير بالذكر أن عمدة تورنتو جون توري قام بزيارة المسجد الأحد الماضي، وغرد عبر تويتر “أنه لا مكان لهذه الكراهية، والتعصب في تورنتو على الإطلاق”، أيضا صرح هارون سلامات ـ رئيس المركز الإسلامي ـ بأن هذا الهجوم هجوما بشعا، وهو ثاني اعتداء يحدث خلال أربعة أشهر.

شاهد أيضاً

إيقاف ممرضة في بريتش كولومبيا بعد تطعيمها القسري لمواطن

كتبت ـ أمل فرج تشهد مقاطعات كندا إقبالا كبيرا على تلقي اللقاح، ضد فيروس كورونا، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *