الأحد , يونيو 26 2022
ايلاريا عادل

عودة الفتاة المسيحية المختفية بالإسكندرية حديث المصريين ، والأهرام تكشف التفاصيل

نازك شوقى

اختفاء الفتيات المسيحييات عنوان دائما الظهور فى مئات المواقع المهتمة بالشأن المسيحى داخل مصر، يعقب العنوان وقفة أو تظاهرة صغيرة من أسرة الفتاة بعد تحرير محضر بواقعة الاختفاء ، كل هذه الأشياء تجعل الاجهزة الأمنية المصرية تسعى وبكل قوة للوصول إلى الفتاة لوقف فتنة قد تحدث فى أى لحظة هذا هو الجزء الأول من السيناريو المعروف للجميع

أما الجزء الثانى من السيناريو وينقسم إلى شقين أما أن تخرج الفتاة المختفية بمقطع فيديو على اليوتيوب تعلن فيه زواجها من شاب مسلم ،كاشفه لوثيقة اشهار إسلامها وتطالب أسرتها بالإبتعاد عنها ، أو الشق الثانى وهو أن تعود الفتاة إلى أسرته دون أن توضح الأسرة أو الأجهزة الأمنية السبب وراء اختفاء الفتاة

ويظل الشعب المصرى يخمن سبب الاختفاء دون الوصول إلى الحقيقة

واليوم نتحدث عن الفتاة المسيحية ايلاريا عادل صدقى 24 عاما بطلة الجمهورية والتي حصلت علي المركز الاول جمهورية في التراياثلون سباحة و عجل و ركض، وتأهلت لبطولة العالم في عام ٢٠٢٠.

وفى وقت سابق وجهت والدتها استغاثة لرئيس الجمهورية بنتى ايلاريا عادل صدقى متغيبه من 17 أكتوبر الماضى ونرجو المساعدة من الجهات الحكومية التدخل لكشف مصيرها.

وقال والدها عادل صدقى ” ابنتى كانت متجهة لجامعة إسكندرية للحصول على إفادة ليسانس اداب ولكنها لم تصل الجامعة ، وقمت بتحرير محضر بقسم شرطة الدخيلة بالإسكندرية ، ومنذ شهر أكتوبر لا توجد أى أخبار حيث وصلت لى رسالة على الهاتف بعد الاختفاء بأسبوع لمجهولين يطالبون فيها مليونى جنية فدية لتحرير ابنتهم ، وقمت بإعطاء الرقم للشرطة وصورة الرسالة ، ولكن دون جدوى

وتابع نحن من كبار العائلات بالإسكندرية ، وابنتى حاصلة على 13 بطولة سباحة ، و مخطوبة لابن عمها وهو ابن مستشار ، ولا توجد أى مشكلات وما حدث كان كارثة والأسرة تعيش فى حزن كبير ونناشد الرئيس للتدخل لكشف مصير ابنته

وسبق والدها قال انه استقبل رسالة من مجهول يطلب 2 مليون جنية
و لم تكشف الأسرة اى تفاصيل عن ملابسات الاختفاء والعودة فى الوقت الذى يحتفل فيه الأهل والأقارب أمام منزلها لعودتها

شاهد أيضاً

وزارة الدفاع الروسية تصدر بيانا عاجلا

أمل فرج لازالت روسيا تصول وتجول في غزو أوكرانيا، متحدية جميع العقوبات المفروضة عليها والتي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *