الأربعاء , مايو 29 2024
أشرف دوس

داعش والشيطان .

أشرف دوس

 عدو بنو البشر، أبو الضلال، محب الظلام، عن الشيطان أتحدث وكل أتباعه هكذا يفعلون لأنهم أساس الظلام والضلال فنجد كل الإرهابيين والسفاحين والقاتلين الذين جندهم الشيطان وصاروا من أتباعة يعيشون في الظلام ويخفون وجوههم عن الناس حتى لا تنكشف أفعالهم الشريرة ووجوههم القبيحة وأيديهم الملوثة بدماء الأبرياء.. داعش تعد من أتباع الشيطان فهم الذين صنعوا الفساد ونشروا الشر وقتلوا الأبرياء وسفكوا دماء الأطفال واستعبدوا النساء ونهبوا البلاد وأحرقوا وخربوا وسرقوا وهجروا بيوت الأقليات لن ولم يتركهم الله يسعون في الأرض فسادا بل سيصب الله غضبه عليهم ويسحقهم في الأرض..

إن قتل الأسرى أمر جبان وعمل خسيس لكن هناك رجل ضحية ذبح على مرأى ومسمع من العالم كله وهناك المزيد بسبب سياسة بلاده وضحية من ضحايا أوباما وسياسة أمريكا الشريرة وما داعش وأمريكا إلا وجهان لعملة قذرة.

شاهد أيضاً

المغرب

الثـريدراما بين المونو والديو!!

نجيب طلال بالواضح: مبدئيا، كما يعرف من يتابع أو كان يتابع خطواتنا منذ سبعينيات ( …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.