الإثنين , يونيو 24 2024
رئيس أوكرانيا فلاديمير زينسيكي

رئيس أوكرانيا للعالم تركتمونا بمفردنا نواجه الغزو الروسى فلا قيمة لوجودكم لدى

تركتمونا بمفردنا فى مواجهة الغزو الروسى هذا هو التصريح الأقوى للرئيس الأوكرانى حيث تصدر كافة وسائل الإعلام العالمية بعدما أصبح الجيش الروسى على وشك السيطرة على العاصمة الأوكرانية كييف ، وبعدما اكتفت دول العالم بأكملها أما بالتفرج أو فرض عقوبات اقتصادية ليست بالرادعة للجيش الروسى ، فروسيا تعلم جيدا بأن دول العالم ستتخذ هذه الإجراءات وعملت على أخذ الحيطة والحذر منها قبل دخول جيشها إلى أوكرانيا

كما أن الصدمة التى يعيشها الشعب الأوكرانى هذه الأيام بسبب الوعود الكاذبة التى حصل عليها من حلف الناتو ب تسخير كل أمكانيات الحلف لمساندة أوكرانيا فى صراعها مع الدولة الروسية ، فلم يجد الرئيس الأوكرانى من شىء أمام سوى الغاء متابعة كل زعماء العالم من على صفحته على تويتر

حيث قام الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، بالغاء متابعة حسابات كل رؤساء وقادة العالم عبر تويتر؛ في إشارة لمواجهته غزو روسيا بشكل وحيداً.

وظهر حساب رئيس أوكرانيا بـ “صفر” متابعات، حيث ألغى زيلينسكي متابعة حسابات كل رؤساء العالم، حسبما أظهرت بيانات الحساب.

الجدير بالذكر ان دول العالم اكتفت بفرض عقوبات اقتصادية على روسيا وأن الدولة الوحيدة التى أخرجت تصريحات قوية هى كندا

حيث قالت وزيرة الدفاع الكندية أنيتا أناند: ” أن القوات المسلحة الكندية على أتم الاستعداد للتعاون مع الحكومة الأوكرانية، موضحة أنه بالفعل تم إمداد الحكومة الأوكرانية بمعدات للقتال، كما جندنا نحو 3400 جنديا على أتم الاستعداد للتحرك، تعاونا مع حلف الناتو إذا لزم الأمر.

على الجانب الأخر أصدر البطريرك الروسى بياناً بشأن ما يحدث فى روسيا وأوكرانيا قال فيه

بصفتي بطريرك كل روسيا ورئيس الكنيسة، التي تقع كنيستها في روسيا وأوكرانيا ودول أخرى، أتعاطف بشدة مع كل الذين مسّتهم المتاعب.

أحث جميع أطراف الصراع على بذل كل ما في وسعها لتجنب وقوع ضحايا في صفوف المدنيين.

أناشد الأساقفة والقساوسة والرهبان وحفظة السلام لتقديم المساعدة العالمية لجميع الضحايا، بما في ذلك اللاجئون، والأشخاص الذين تُركوا بدون مأوى وسبل رزق.

للشعبين الروسي والأوكراني تاريخ مشترك عمره قرون يصعد إلى تعميد روسيا بواسطة الأمير القديس فلاديمير. أعتقد أن هذا المجتمع الذي وهبه الله سيساعد في التغلب على الانقسامات والتناقضات التي تؤدي إلى صراع اليوم.

أنا أحث كل أبناء الكنيسة الأرثوذكسية الروسية لرفع صلاة مشتركة وساخنة من أجل الشفاء العاجل للعالم.

وليحفظ الرب الرحيم، بطلبات أمنا العذراء القديسة وجميع القديسين الشعبين الروسي والأوكراني وغيرهم من الشعوب المتوحدة روحياً من قبل كنيستنا!

كيريل بطريرك موسكو وسائر روسيا

شاهد أيضاً

الهند

تفاصيل القبض على مسافر متنكر بزي رجل عجوز متجها إلى كندا

كنبت ـ أمل فرج تمكنت السلطات الهندية من كشف هوية شخص متنكر، والقبض عليه متنكرا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.