الأحد , أبريل 14 2024
وزير الداخلية

سكان عمارة بالعجمى يستغيثون بوزير الداخلية

شيرين ثابت

“أشخاص يكسرون باب عمارة المصطفي خمسة الكائنة بشارع اللواء متفرع من شارع الحنفية بجوار مسجد الشرش أمام فيلا اللواء ، وبجوار فيلا الدكش بالعجمى بغرب الإسكندرية فى وضح النهار”

حملة انتشرت على  شبكة التواصل الإجتماعى منذ عدة أيام  كنا نتابعها لحظة بلحظة 

وكنا نرتقب بيان من الشرطة المصرية أو حى العجمى

ولكن لا شىء  يحدث على الرغم من وجود ثلاثة محاضر  داخل قسم شرطة الدخيلة

ومحضر داخل حى العجمى  فما هو السر وراء صمت الأجهزة التنفيذية والرقابية

على  ما يحدث ؟ ظل هذا السؤال بداخلنا لعدة أيام

ونحن متأكدين بأن شىء ما فى الأمر  جعل الجميع صامت

 حتى تكشفت بعض الخيوط وهى  أن هذه العمارة كانت مملوكة لرجل الأعمال 

طارق عبد المنعم خالد   صاحب مجموعة 

من العمارات السكنية بالمنطقة

بعد شراء الملاك للشقق فوجئوا بانهم اشتروا حيطان فقط فالكهرباء والصرف والأسانسير

فى حالة متهالكة تمام فقرروا تجميع أنفسهم

وعمل اتحاد ملاك لإصلاح كل هذه الأشياء  من أموالهم انفقوا 

ما يقرب من ال 50 ألف جنية لإجراء صيانة كاملة للعمارة  ووضع كاميرات مراقبة 

وبعد الانتهاء من أعمال الصيانة فوجىء السكان بمجموعة من الاشخاص

  بسرقة  باب العمارة  دون أى رادع، تم تحرير محضر داخل قسم الدخيلة برقم 5674 جنح الدخيلة لسنة 2022

وحينما قام السكان بشراء باب جديد لحماية شققهم ، قام اشخاص بكسر كالون الباب فى عز الظهر و أمام أعين الجميع، والأدهى من ذلك تركيب كالون جديد  وحبس المتواجدين من الملاك فى ذلك الوقت داخل العمارة من غير المسموح الدخول والخروج إلا بإذنه ، فتم تحرير محضر أخر برقم 2862 إدارى قسم لسنة 2022

ثم كسر باب المنور الداخلى للعمارة  ووضع  باب حديدى عليه  ومنع الملاك من الدخول إلى مواتير المياه الخاصة بهم فتم تحرير المحضر رقم 2902 لسنة 2022،  ثم قام بإدخال مواد بناء داخل المنور تحت أعين رجال الدولة    بالرغم من وجود اتحاد ملاك

سنتابع معكم كل ما هو جديد فى هذا الأمر أولا بأول

شاهد أيضاً

تقرير حديث يوضح تراجع متوسط أجور الكنديين بسبب التضخم

أمل فرج  أظهر تقرير جديد صادر من هيئة الإحصاء الكندية، أن مؤشر أسعار المستهلك ارتفع …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.