الأحد , فبراير 25 2024
أخبار عاجلة
السعودية
الجالية المصرية بالسعودية

مقتل مصرى بالسعودية بعد طعنه بمفك فى رقبته ..

نازك شوقي

وفاة مصرى بالسعودية جملة اعتاد عليها المصريين بالخارج فى فترة من الفترات ولكن هدأت هذه الأمور بعض الشىء ليفاجئوا اليوم بخبر وفاة مواطن مصرى بعد طعنه بمفك فى رقبته من قبل شخص سورى الجنسية

حيث توفى العامل المصري مصطفى محمد العربى بغدادى من محافظة أسوان بعد إصابته خلال مشاجرة مع سائق من الجنسية السورية وخلال المشاجرة قام السائق السوري بطعن العامل المصرى بآلة حادة (مفك) في رقبته ولاذ بالفرار.

واوضحت وزارة القوى العاملة بأنها تتابع اجراءات شحن الجثمان بالتنسيق مع القنصلية وموافاة الوزارة وأنها تتابع الأمر عن كثب شديد من أجل المحافظة على مستحقات العامل المصرى من ناحية ومتابعة اجراءات التحقيق أولا باول ، بالتنسيق مع أسرة المتوفى

تلقي وزير القوى العاملة تقريرا عاجلا من الملحق العمالي أحمد رجائي أشار فيه عن تفاصيل الحادث، بأن المصاب توفي أمس السبت ويدعى مصطفى محمد العربى بغدادى من محافظة أسوان-الجزيرة- مستعمرة السكة الحديد ويبلغ من العمر 43عاما، ومتزوج وزوجته برفقته بالرياض، حيث أصيب منذ يومين خلال مشاجرة مع سائق من الجنسية السورية، وخلال المشاجرة قام السائق السوري بطعن العامل المصرى بآلة حادة (مفك) في رقبته ولاذ بالفرار.

وأضاف الملحق العمالي أنه تم نقل العامل المصري إلى مدينة الملك سعود الطبية (الشميسي)بالرياض وتلقى الإسعافات الأولية وبمراجعة الطبيب المعالج للحالة أفاد بوصول العامل في حالة خطيرة ولديه تجمعات دموية على الرئتين مما استوجب عمل شرنقتين ووضعه على جهاز التنفس الصناعي وخلال اليومين الماضيين توقف القلب عدة مرات وتم إنعاشه بالصدمات الكهربائية وعاد إلى العمل مرة أخرى إلا أن العامل دخل صباح أمس السبت في حالة وفاة دماغية مما كان له الأثر السيئ على حالته الصحية العامة وفاضت روحه إلى بارئها بعد صلاة العصر.

وأوضح الملحق العمالي أحمد رجائي أن السلطات السعودية قامت من جانبها بتفريغ كاميرات المراقبة وتحديد هوية السائق السوري والسيارة التي كان يستقلها وتم عمل محضر بالواقعة بمركز شرطة المنار بالرياض وتكليف البحث الجنائي بضبط الجاني .

وتم تقديم واجب العزاء والمواساة لأسرة العامل المتوفى نيابةً عن وزير القوي العاملة محمد سعفان، كما تم توجيه زميل العامل المتوفى لعمل توكيل له من أهل العامل بمصر لإنهاء إجراءات شحن الجثمان بناءً على رغبة زوجته حتى يدفن في مسقط رأسه بمحافظة أسوان.

شاهد أيضاً

الأقصر

مراسم تجنيز المتنيح الراهب القمص يوحنا الصموئيلي

قَدْ جَاهَدْتُ الْجِهَادَ الْحَسَنَ، أَكْمَلْتُ السَّعْيَ، حَفِظْتُ الإِيمَانَ وَأَخِيرًا قَدْ وُضِعَ لِي إِكْلِيلُ الْبِرِّ، الَّذِي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.