الثلاثاء , أبريل 23 2024
جثة

لغز العثور على جثة طفلة داخل شنطة بالسكة الحديد

نازك شوقي

تمكنت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن المنيا، والإدارة العامة لشرطة النقل والمواصلات، في كشف ملابسات واقعة العثور على جثة طفلة داخل جوال بأحد القطارات، وتحديد وضبط الجاني

تلقى قسم شرطة محطة سكك حديد القاهرة، بالإدارة العامة لشرطة النقل والمواصلات من (فرد أمن إدارى بإحدى الشركات التابعة لهيئة السكة الحديد) والمعين بقطار (الأقصر/القاهرة)، بلاغاً بالعثور على حقيبة بلاستيكية كبيرة الحجم بإحدى عربات القطار، وبداخلها جثة لطفلة فى العقد الأول من العمر.

بالفحص تبين وجود حالة غياب لطفلة بدائرة مركز شرطة بنى مزار بالمنيا، وبإستدعاء والد الطفلة (مزارع – مقيم بذات دائرة المركز) قرر أن كريمته (4 سنوات) تغيبت حال لهوها أمام مسكنهما، وأضاف بأنه لم يقم بالإبلاغ لإنشغاله فى البحث عنها.

وبعرض صورة الطفلة المعثور عليها بالقطار تعرف عليها، وقرر أنها لكريمته وأضاف بأنها كانت ترتدى قرط ذهبى.

توصلت جهود فريق البحث بمشاركة قطاع الأمن العام ومديرية أمن المنيا، والإدارة العامة لشرطة النقل والمواصلات، إلى أن وراء إرتكاب الواقعة (ربة منزل “لها معلومات جنائية” – مقيمة بدائرة مركز شرطة بنى مزار).

عقب تقنين الإجراءات تم استهدافها وضبطها، وبمواجهتها اعترفت بإرتكاب الواقعة بقصد السرقة، حيث قامت بإستدراج المجنى عليها إلى مسكنها المواجه لمنزل أسرة المجنى عليها بقصد الإستيلاء على قرطها الذهبى، وقامت على الفور بكتم أنفاسها حتى فارقت الحياة.

وعقب ذلك قامت بنزع القرط الذهبى ثم قامت بوضع الجثة داخل جوال بلاستيك وتركت المجنى عليها بمسكنها، وتوجهت لمدينة بنى مزار وتصرفت فى القرط الذهبى بالبيع لأحد محال المصوغات.

وعقب عودتها لمسكنهما قامت بوضع الجوال وبداخله الجثة داخل حقيبة بلاستيكية كبيرة الحجم ووضعت الجثة بداخلها، وتوجهت لمحطة قطار بنى مزار واستقلت القطار المشار إليه، ولدى وصول القطار لمحطة الجيزة تركتها بداخل القطار وغادرته وتوجهت إلى محل إقامتها.

أمكن ضبط (مالك محل مصوغات – مقيم بدائرة المركز “سيىء النية”)، وأرشد عن القرط الذهبي، وتم إتخاذ الإجراءات القانونية.

شاهد أيضاً

أونتاريو تعلن موافقتها بشأن الرسوم القانونية في قضية برنامج الدخل الأساسي

كتبت ـ أمل فرج  أعلنت حكومة أونتاريو مواقتها على سداد 320 ألف دولار، كرسوم قانونية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.