الأربعاء , مايو 29 2024
وزيرة الخارجية الكندية ميلاني جولي

كندا تفرض عقوبات إضافية جديدة على 33 كيانا بقطاع الدفاع الروسي

أمل فرج

أضافت كندا إلى حزمة العقوبات التي فرضتها على روسيا في حربها على أوكرانيا، عقوبات إضافية أعلنت عنها الخارجية الكندية، وفيما يلي ننشر التفاصيل,

أعلنت وزيرة الخارجية الكندية، ميلاني جولي، اليوم الإثنين فرض عقوبات جديدة بموجب لوائح التدابير الاقتصادية الخاصة بروسيا؛ وذلك ردًا على العملية العسكرية الروسية ضد أوكرانيا، حيث تفرض هذه الإجراءات الجديدة قيودا على 33 كيانا في قطاع الدفاع الروسي.

وذكر بيان صادر من الخارجية الكندية أن الكيانات قدمت دعما غير مباشر أو مباشر للجيش الروسي، وبالتالي فهي متواطئة في الألم والمعاناة الناجمين عن حرب أوكرانيا، لافتة إلى “أن هذه الإجراءات بمثابة تذكير بأن كندا ستكون رائدة في محاسبة الروس على أفعالهم غير القانونية وغير المبررة.

وتواصل كندا مراقبة الوضع وتنسيق الإجراءات مع شركائها الدوليين واستكشاف خيارات فرض تدابير جديدة للرد على روسيا.

من جهة أخرى، أعلن المتحدث الرسمي باسم القوات المسلحة الروسية الجنرال إيجور كوناشينكوف تدمير معسكر للنازيين الجدد الأوكرانيين من منظمة “برافي سيكتور” أو ما تعرف بـمنظمة “القطاع الأيمن” المحظورة في روسيا، وذلك باستخدام صاروخ جوي عالي الدقة.

وقال كوناشينكوف- في تصريحات له أوردتها وكالة أنباء “سبوتنيك” الروسية-: “إنه تم تدمير معسكر للنازيين من منظمة (القطاع الأيمن) في منطقة نوفوجورودوفكا بمقاطعة دونيتسك”، موضحا أن قوات الدفاع الجوي الروسية قامت بإسقاط مقاتلة أوكرانية من طراز “سو-27” في مقاطعة دنيبروبيتروفسك.

يُذكر أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، قد أعلن في 24 فبراير الماضي، شن موسكو عملية عسكرية ضد أهداف في أوكرانيا بهدف حماية سكان منطقة دونباس، الأمر الذي دفع الولايات المتحدة والعديد من دول الغرب إلى فرض عقوبات ضد روسيا.

شاهد أيضاً

أحكام تعسفية بالإعدام بتهمة “البغي” على 5 سجناء سياسيين بعد أشهر من الاستجواب والتعذيب في سجن إيفين

هجوم وحشي على سجناء خرم آباد ونقلهم إلى الحبس الانفرادي والحكم على والد شهيد للانتفاضة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.