الجمعة , ديسمبر 2 2022
حنين حسام

بعد النطق بالحكم .. كلمة مؤثرة من قاضي محاكمة “حنين حسام” المتهمة في الاتجار بالبشر عبر التيك توك

أمل فرج

بعد انهيار حنين حسام، والتي عرفت إعلاميا بفتاة التيك توك، على خلفية الحكم عليها عشر سنوات بالسجن، في اتهامها بالاتجار بالبشر، والتغرير بالصغيرات، كانت قد أجلت المحكمة الاستئناف في محاكمتها، لحين النظر في الطعن المقدم، وننشر تفاصيل المحاكمة والنطق بالحكم، وكلمة مؤثرة للقاضي يوجهها لحنين وولي أمرها.

قال المستشار محمد أحمد الجندي رئيس محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بالتجمع الخامس،في قضية حنين حسام فتاة التيك توك المتهمة بالاتجار في البشر، المحكمة أتخذت معكي أقصى درجات الرأفة نظراً لحداثة سنك، وليكون درساً لكي وعبرة لمن يتخذك مثالا ليفعل هذه الأفعال المشينة، ورسالة لكل أب وأن كلكم راع وكلكم مسئول عن رعيته”.

وكانت عاقبت المحكمة المتهمة حنين حسام فتاة التيك توك بالسجن 3 سنوات وتغريمها ٢٠٠ الف جنيه في تهمة الاتجار بالبشر.

صدر الحكم  برئاسة المستشار محمد أحمد الجندي رئيس المحكمة، وعضوية المستشارين أيمن عبد الخالق ومحمد أحمد صبري الرئيسين بمحكمة استئناف القاهرة، وأمانة سر مجدي شكري و هاني شحاتة.

وشهد رئيس قسم الاتجار بالبشر، أن تحرياته السرية توصلت إلى أن المتهمة الاولى في سبيل قيامها باستقطاب الفتيات تحت ستار عملهن كمذيعات بتطبيق Likee وضعت رابط الكتروني على مقطع الفيديو الذي نشرته على حسابها بتطبيق ( الانستجرام ) لاستقطاب الفتيات على جروب أنشأته على هاتفها مسمى ( لايك الهرم ) لدعوتهن لانشاء علاقات صداقة خلال فترة العزل المنزلي من خلال تطبيق لايكى وتمكنت من دعوة العديد من الفتيات بذلك الجروب.

وأضافت تحرياته باستغلال المتهمة الثانية للطفلين حنين حسام حسين عبد الرحيم، وتدعى “ساندي”، وياسين محمود صلاح الدين، بتصوير مقاطع فيديو تقوم فيه بالرقص رفقتهما، ونشرها على حساباتها بمواقع التواصل الاجتماعي، لاستقطاب تلك الفئة من العمر وتحقيق نسبة مشاهدة عاليه قاصدة من ذلك تحقيق منفعة مالية.

وجاء في أمر الإحالة أن النيابة العامة تتهم حنين حسام بالإتجار في البشر بأن تعاملت في أشخاص طبيعيين هن المجنى عليهما الطفلتان ملك س وحبيبة ع واللتان لم تتجاوزا الثامنة عشرة من العمر، والمدعوة روان س والمدعوة سارة ج وأخريات وذلك بأن استخدمهن بزعم توفير فرص عمل لهن تحت ستار عملهن كمذيعات من خلال احد التطبيقات الالكترونية للتواصل الاجتماعي “تطبيق لايكي” يحمل في طياته بطريقة مستترة دعوات للتحريض على الفسق والإغراء على الدعارة بأن دعتهن “على مجموعة تسمى لايكي الهرم” انشأتها على هاتفها ليلتقوا فيه بالشباب عبر محادثات مرئية وانشاء علاقات صداقة خلال فترة العزل المنزلي، الذي يجتاح العالم بسبب وباء كورونا بقصد الحصول على نفع مادي.

كما قامت باستغلال كل من الطفلتين المذكورين استغلالا تجاريا، بأن حرضت وسهلت لهن الانضمام لأحد التطبيقات الالكترونية التى تجنى من خلالها عائد نظير انضمام الاطفال وانشاء مقاطع فيديو لهن.

تفاصيل وحيثيات محاكمة حنين قبل تخفيف الحكم

أما عن محاكمتها قبل تخفيف الحكم عنها، والتي حكم حينها بالحبس عشر سنوات على حنين حسام، اتهارت بعدها في نوبة بكاء، وطعن محاميها على الحكم، وفيما يلي نوضح تفاصيل جلسة ما قبل الحكم المخفف، وحيثيات الحكم.

بدأت محاكمة جنايات القاهرة المنعقدة بمجمع محاكم التجمع الخامس، برئاسه المستشار محمد الجندي، محاكمة فتاة التيك توك  حنين حسام  واثنين من الشهود، وبدأ إعادة محاكمتها بعد صدور حكم غيابي ضدها بسجنها 10 سنوات وتغريمها 200 ألف جنيه لاتهامها بالاتجار فى البشر وذلك بالقضية المعروفة إعلاميًا بـ«بفتيات التيك توك»، لسماع شهادة الشهود.

وخرجت حنين حسام من غرفه المداولات مردده :”معملتش حاجه علشان يحصل فيا كده” ثم انخرطت في البكاء.

وكانت المحكمة قد استمعت لأقوال المتهمة بعد إيداعها قفص المحكمة مرتدية ملابس الحبس الاحتياطي البيضاء، وعقدت الجلسة برئاسة المستشار محمد أحمد الجندى رئيس المحكمة وعضوية المستشارين أيمن عبد الخالق ومحمد أحمد صبري.

وقالت المتهمة لهيئة المحكمة وهي في حالة انهيار من البكاء: «أنا ملبستش عريان زي مودة الأدهم، أنا قولت عايزة شباب وبنات وممنوع أى ألفاظ خارجة، مستقبلى بيضيع وأنا قاعدة فى مستنقع، ارحموني.. والشركة اللى طلبت منى اعمل ليها إعلان ليها بنر كبير على الطريق وأنا جاية على المحكمة، وأنا بقالى 17 شهر محرومة من أمى وأبويا ومن جامعتى .. كل يوم بموت 100 مرة، مش عاوزة غير رحمة ربنا ورحمتك».

وطلب دفاع حنين حسام، بضم بعض شهادات رجال الأمن فى قضية التحريض على الفسق والفجور والتى قضت فيها محكمة جنح مستأنف الاقتصادية ببراءتها من التهم المنسوبة إليها.

وكانت حنين حسلم بعد مقطع الفيديو الذي أذاعته، عقب إعلان الحكم عليها غيابيا بعشر سنوات، وغرامة 200 ألف جنيه، والذي انقسم الناس على خلفية المقطع المتداول لها بعد الحكم بين فريقين مابن مؤيد للحكم، وان دموعها دموع التماسيح، وبين أن العقوبة قاسية على حجم خطئها، وقد تحدث محامي حنين يوضح للمتابعين والمهتمين بقضيتها حقيقة ما وقف عليه، وننشر التفاصيل.

وأجاب حسين البقار ، محامي حنين حسام فتاة الـ«تيك توك» خلال مداحلة هاتفية مع الاعلامي عمرو أديب ، في برنامج «الحكاية» المذاع على قناة MBC مصر ، اليوم الجمعة أن  قائلا :” مقطع الفيديو هذا اخذ منه ما اخذ وهناك بالفعل عقد شراكة بين حنين حسام وتطبيق لايكي.

 وتساءل أديب   قائلا :«هل حنين حسام طلبت من الفتيات تقديم مقاطع فيديو على التطبيق بالرقص والغناء  نعم أم لا ؟ 

وأجاب «البقار» نعم طلبت ولكن هناك مواهب مثل الطبخ والرسم ولكن الرقص غير موجود بالمرة ، قائلا :” هل فى ذلك اتجار بالبشر أو دعوة لممارسة البغاء ؟.

كما تساءل أديب  قائلا :” كيف تحصل الفتاة على ميلغ 36 دولار وحتى 3الف دولار من خلال التطبيق؟ ورد محامى حنين حسام قائلا :” المال يأتى عن طريق نسب المشاهدات والمتابعات خاصة على فيديوهات الطبخ والرسم والغناء.

شاهد أيضاً

السعودية تعلن عن تأشيرة جديدة تسمح بتأدية العمرة وزيارة الأصدقاء

أمل فرج أعلنت وزارة الخارجية السعودية عن آلية جديدة للحصول على تأشيرة “الزيارة الشخصية”، التي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *