السبت , يوليو 2 2022
أخبار عاجلة
ماجدة سيدهم

صانع الخمر

هيا يا رفاق اسرعوا ..فشوارع المدينة مهيئة اليوم للزحام والتطلع للعبور الأعظم .. هلموا لنتابع معا المشهد من أول بذار الكلمة وحتى عصير الشغف ..افسحوا الطريق يارفاق افسحوا فالفتى العجيب سيصنع خمرا حلوا مبرئا من كل الهزائم ..

خمر يجيد شق الطرق ليشارك موائد الجوع بفصح الشبع ..أيها الشاب المبهر

أخبرنا كيف أتقنت الصنع منذ أجران قانا حتى تتألق هكذا الآن بمفتخر فصحك لحتى أسكتنا الذهول

اخبرنا كيف فعلت ..وكيف فهمت مشاعر الكروم لحتى مزجت عصير الألم والحب معا في كأس شغفك الإلهي

كيف اتممت شهوة قلبك بسكيب نصوعك الأخضر في قلب المدينة فأضأت الأرصفة فجأة بالفداء السعيد

أخبرني يا صانع الخمر كيف لعينك كل هذا البريق المرعب وكيف لحضورك هذا السلطان

الآسر لحتى بدلت التقويم واخضعت العواصف وإنحنى الموت لك

كيف لبنات اورشليم كل هذا الحب في مصابيح زيتهن حتى صارت تطلعات جنون المجدلية منطلقا كالنور من بوابات الترقب أيها الفارس المحارب اطلعنا سرك المضي لحتى أحببت الحياة بلذات الألم مولع قلبي بك

ومغرمة روحي لحتى شهوة الصعود إلى جلجثة الخبز والنبيذ

هناك حيث انت تبيت روحي متوهجة بروحك ..يسوع الحر ..أحبك حتى الشغف ..حتى الخبز والنبيذ ..

شاهد أيضاً

سلسلة مقالات “حياة أفضل تُعاش”

القس أرنست نادي أهداف مُحيية(4) مواصفات الهدف الذكي في الحلقات السابقة من سلسة مقالات “أهداف …

تعليق واحد

  1. رائع مجدك يا يسوع الخير يا يسوع البركات .. وكل من تكلم عنك يُسكرني بك يا ربي الحبيب ..
    أنا ولدتُ أرضيا و خاضعا (مسلما) في الجزائر .. وكنت ميتا فحييت بك يا يسوع ..
    المجد ليسوع الناصري الذي سكرتُ بروحه فأنساني سنين الرماد…
    شكرا على هذه المقالة (صانع الخمر)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *