الخميس , ديسمبر 8 2022
الصحفى المنتحر عماد الفقى

انتحار صحافى الأهرام المصرية داخل مكتبه حديث الجميع .. والواقعة تتسبب فى محاضر سب وقذف بين صحفيين

بمجرد انتشار خبر انتحار صحفى الأهرام عماد الفقى داخل مكتبه بؤسسة الأهرام ، واشتعلت الأمور داخل المؤسسات الصحفية والصحفيين والجميع يتسأل ما هو السبب وراء ذلك ؟ وكيف وصل الحال بزميل ان يرحل بهذه الطريقة ؟ إلى أن خرج علينا الزميل الصحفى محمود كامل عضو مجلس نقابة الصحفيين بكلمات نشرها على صفحته أشعلت الأمور أكثر فأكثر حيث كتب

ما كتبه الصحفى محمود كامل عقب واقعة الانتحار

كل الزملاء في الأهرام اللي عاشروا الزميل الراحل عماد الفقي، يعرفوا كويس إنه في آخر ٤ سنوات تعرض لاضطهاد واضح وصريح وممنهج من علاء ثابت رئيس تحرير الأهرام، اضطهاد وصل لخصم كل الحوافز والأرباح على مدار هذه السنوات، اضطهاد وصل لمنعه من ممارسة عمله الصحفي بشكل غير رسمي وبدون سبب وكمان بدون تعليمات عشان محدش يقول تعليمات بالإضافة إلى تجاوزه عدة مرات في ترقيته لرئاسة قسمه.

الراحل الفقي اختار أن يوجه رسالة من مكان رحيله لكل رئيس تحرير ظالم ولرئيس الهيئة الوطنية للصحافة وأعضاء هيئته ولنقيب الصحفيين وأعضاء مجلسه ولكل قيادة صحفية تمارس الاضطهاد وتقهر الرجال.

الرسالة وصلت ياعم عماد على الأقل لزمايلك وربنا يرحمك ويغفر لك ويسكنك فسيح جناته.

إلى هنا وانتهت كلمات عضو مجلس نقابة الصحفيين محمود كامل

علاء ثابت رئيس تحرير الأهرام يرد

مع كل الدعاء بالرحمة والمغفرة للزميل العزيز الراحل الأستاذ/ عماد الفقى يؤسفنى أن أشارك مضطرا وآسفا ومتألما فى جدل عقيم ليس هذا وقته ولا مجاله لتصحيح معلومات كاذبة هى استغلال كريه لمشاعر التعاطف والحب الجارف الذى تدفق من محبيه بعد مأساة رحيله المؤلمة

أؤكد جازماً قاطعاً أن كل ما نشره الزميل محمود كامل عضو مجلس نقابة الصحفيين هو كذب محض وافتراء من وحي خيال مريض يسعى إلى تحقيق أغراض غامضة غير مفهومة عبر الإتجار بمأساة الزميل الراحل فلم يحدث إطلاقاً

وبيننا سجلات مؤسسة الأهرام والهيئة الوطنية للصحافة- أن تم خصم أى من الحوافز أو الأرباح للزميل المتوفى منذ عام ٢٠١٧ حتى الآن وعليه فإنى أتهم الزميل محمود كامل بالكذب المتعمد ومخالفة الأعراف والأصول وميثاق الشرف المهنى، وأوكد أن الزميل ليس له أى شكاوى فى سجلات الأهرام أو النقابة أو مجالس الإعلام

وأعلن أنى سأتقدم ببلاغ رسمى ضد الزميل الكاذب المتاجر بآلام الزملاء لكل من النيابة العامة وشكوى رسمية موثقة للهيئة الوطنية للصحافة وكذا شكوى نقابية لنقابة الصحفيين.

وأناشد الزملاء الحكم بأنفسهم على ما اقترفه الزميل فى حق المهنة والنقابة بل وكل أعضاء الجمعية العمومية لنقابة الصحفيين.

وعلى الله قصد السبيل

بيان من محمود كامل للرد على كلمة كاذب

أزاء ما بدر من رئيس تحرير الأهرام علاء ثابت من عبارات وألفاظ تمثل سبا وقذفا في حقي حول ما أثرته من حديث حول وقائع اضطهاد وتعسف ضد الزميل الراحل عماد الفقي قد تكون سببا في وفاته وفق ما تواتر من شهادات وأقوال لزملاء وأصدقاء لزميلنا الراحل فإنني بصدد اتخاذ كل الإجراءات القانونية تجاه ما بدر من رئيس تحرير الأهرام الذي رد على ما تواتر من شهادات وأقوال تخص حالة زميلنا الراحل بعبارات سب وقذف صريحة.

وأطالب الأستاذ عبدالمحسن سلامة رئيس مجلس إدارة الأهرام بالتحفظ على كافة الأوراق الوظيفية الخاصة بالملف الوظيفي لزميلنا الراحل عماد الفقي وكذلك ملف الحقوق المالية له طوال السنوات الماضية حفاظا عليها حتى تكون تحت تصرف النيابة العامة في حالة طلبها. وإنني أدعو كل من لديه معلومات حول زميلنا الراحل وحالته النفسية والصحية بإيضاحها وتقديمها للنيابة العامة للمساعدة في فهم ما حدث والوقوف على الأسباب الحقيقية للوفاة.

محمود كامل عضو مجلس نقابة الصحفيين

شاهد أيضاً

الدكتور عماد فيكتور سوريال ورسالة إلى رئيس هيئة النيابة الإدارية

معالي الوزير رئيس هيئة النيابة الإدارية تحية تقدير واحترام مقدمه لمعاليكم د.عماد فيكتور سوريال كبير …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *