الجمعة , أغسطس 12 2022
السودانى المنتحر

سودانى يشعل شبكات التواصل الإجتماعى السودانية والمصرية بعد تصرفه الأخير

نازك شوقي

السودان وشعبه طيب القلب وأكثر الشعوب قرباً ومحبة للشعب المصرى فالشعب المصرى والسودانى مثل الروح والجسد إذا اختلفوا ماتو وإذا تجمعوا كعادتهم يعيشون حياة سعيدة وقوية ، ولعل أزمة سد النهضة أكبر دليل على الخطر الذى يواجه البلدين ، بالأمس عاش الشعب السودانى حالة من الحزن بعد انتشار مقطع فيديو لسودانى

حيث تصدر وسائل التواصل الاجتماعي في السودان مقطع فيديو لمواطن وهو يوثق آخر لحظات في حياته قبل أن يقرر التخلص من حياته قفزا في نهر النيل، حيث عمت حالة من الحزن والجدل بين السودانيين خلال الساعات الماضية، واصفين ذلك المقطع بالمؤلم، فيما تنتشر المقطع المصور بشكل واسع لتختلف الآراء بين الحزن على مأساوة الرجل وانتقادات لإقدامه على خطوة الانتحار.

أكد شهور العيان أن المارة والسيارات أعلى كبري الحلفايا “الرابط بين مدينتي الخرطوم بحري وامدرمان” فوجئوا برجل يوقف سيارته ويترجل منها، ليقفز مسرعاً دون سابق إنذار في مياه نهر النيل بمنطقة الحلفايا شمالي العاصمة السودانية الخرطوم.

ويعمل الرجل تاجرا للسيارات في سوق “الكرين” أحد أشهر أسواق السيارات بالخرطوم، لكنه كان يعاني من مضاعفات مرض الفشل الكلوي ليقرر وضع حد لحياته للتخلص من وطأة الألم.

وبعد الوفاة عثر ذوي التاجر المنتحر على مقطع فيديو يوثق اللحظات الأخيرة قبل انتحاره.

وقال في المقطع الذي يمتد لدقيقة ونصف تقريباً، أنه قرر وحده دون مشاركة أحد، وبكامل قواه العقلية، القفز من فوق الجسر بقصد الانتحار .

كما ذكر في المقطع المؤلم أنه ضاق ذرعا بالحياة ولم يعد يريد أن يتعذب ويعذب من حوله، طالبا الدعاء والعفو. وختم حديثه المؤثر طالباً من أحبابه عدم البكاء عليه أو إقامة سرادق عزاء!

شاهد أيضاً

انقطاع شامل للتيار الكهربائي في تورنتو

كتبت ـ أمل فرج شهدت مقاطعة تورنتو اليوم انقطاعا كبيرا في التيار الكهرباء، ويمتد الانقطاع …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *