الثلاثاء , أبريل 16 2024
أبناء ملوى

وفاة 4 أشخاص من أسرة واحدة أسفل عجلات القطار

نازك شوقي

واقعة ماساوية شهدتها مدينة ملوى بمحافظة المنيا خيث دهش قطار متجه من القاهرة إلى أسوان اسرة مكونه من 4 أشخاص أثناء عبورهم المزلقان تحديداً في منطقة الملكية القبلية شرق المحطة

قررت نادية، أن تصطحب أبناءها الى خارج اسوار منزلهم المتواضع، هنا لم تعلم الام ان نهايتها سوف تكون تحت عجلات القطار رقم 164 المتجه من القاهرة الى أسوان، أثناء عبورهم المزلقان.

هنا كانت نهاية الأم نادية بصحبة ابنتيها سمية، التي لم يتجاوز عمرها التاسع عشر، ومنى التي تبلغ من العمر 30 عامًا، وطفل في العقد الأول من عمره.

بعد اذان العشاء، اتجهت الأم إلى شريط السكة الحديد للعبور، وأثناء ذلك تصادف مرورها بالقطار رقم 164 المتجه من القاهرة الى أسوان، حاولت الام المكلومة ان تنجو باطفالها وتهرول مسرعة لإنقاذ حياتها، ولكن باءت محاولاتها بالفشل وسقطت بصحبة ابنائها تحت عجلات القطار،وبعدها انقلبت المنطقة الى كتلة من السكان في محاولة انقاذ حياة تلك الأسرة ولكن إرادة الله كانت نافذة في الحال ولقيت تلك الأسرة مصرعهم في الحال.

تم نقل الضحايا الى مشرحة مستشفى ملوي التخصصي، و أمرت النيابة العامة بالتصريح بدفن 4 أسخاص لقي مصرعهم تحت عجلات القطار بمزلقان شرق محطة ملوي جنوب المنيا.

تلقت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن المنيا، إخطارًا من غرفة عمليات النجدة يفيد بوقوع حادث تصادم قطار بأحد مزلقانات السكة الحديد بمركز ملوي، ما أسفر عن مصرع عدد من الأشخاص نتيجة دهسهم تحت عجلات القطار.

انتقل رجال الشرطة وسيارات الإسعاف إلى موقع الحادث، وتبين مصرع كل من نادية. ع. ع تبلغ من العمر 60 عامًا، وابنتيها سمية. ا. م ، تبلغ من العمر 19 عامًا، ومنى. ا. م تبلغ من العمر 30 عامًا، وطفل في العقد الأول من عمره، نتيجة عبورهم المزلقان، فدهسهم قطار القاهرة – أسوان تحت عجلاته، وتم نقلهم إلى مشرحة مستشفى ملوي التخصصي، وتحرر محضر بالواقعة وتولت النيابة العامة مباشرة التحقيقات واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.

شاهد أيضاً

آلاف العمال في شبكة النقل العام الكندية يعلنون الاستعداد للإضراب

كتبت ـ أمل فرج ذكرت نقابة شبكة النقل العام TTC و التي تمثل أكثر من …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.