الإثنين , أكتوبر 2 2023
نيرة اشرف

محاولة جديدة للنيل من أسرة نيرة أشرف .. والأسرة تكشف عن الشاب ذو التيشيرت الأصفر

نازك شوقي

كشفت أسرة الطالبة نيرة أشرف ضحية الغدر بالمنصورة، عن حقيقة ما تم تداوله مؤخرا عبر وسائل التواصل الاجتماعي والمتمثل في وجود شخص مجهول الهوية على صلة بالأسرة ظهر بالقرب من القاتل محمد عادل، أثناء ارتكاب الجريمة بمدينة المنصورة، يرتدي تيشرت باللون الأصفر في إيحاء بوجود علاقة له بالقاتل.

وتواجد ذات الرجل بجوار أشرف عبدالقادر والد الطالبة نيرة، أثناء تلقى العزاء الذي أقامته الأسرة بدار مناسبات الشامي بمدينة المحلة الكبرى، بعد صدور حكم الإعدام على المتهم في القضية.

وتبين أن الشخص الذي تم تداول صور له في العزاء، هو الشاب محمود التراس ابن خال الطالبة نيرة أشرف، طالب بقسم اللغة العربية بكلية الآداب بجامعة المنصورة، وهو ليس القسم الذي كانت تدرس به نيرة، والمتهم في الكلية اللذان كانا يدرسان بقسم اللغات الشرقية.

وكشف محمود التراس ابن خال الطالبة نيرة ضحية الغدر بالمنصورة في تصريحات خاصة، أن ما تم ربطه عبر بعض صفحات التواصل الاجتماعي المغرضة والمزيفة بينه وبين صورة أحد الشباب الذين كانوا بالقرب من المتهم وقت الجريمة، غير حقيقي وافتراء غرضه النيل من سمعة الأسرة وتشويهها.

وأضاف التراس، أنه يوم ارتكاب الواقعة كان بمنزله بمدينة المحلة الكبرى بمحافظة الغربية يستعد للذهاب لليوم الثاني للواقعة لاداء الامتحان ولم يكن متواجدًا في مدينة المنصورة، وعلم بالواقعة بعدها بعدة ساعات.

وأوضح أن نيرة ابنه عمته كانت في منزلة أخته ولم يكن يشاهدها في الكلية سوى بالمصادفة لإقامتها بالقاهرة، وعلى فترات متباعدة بسبب ذلك، مشيرًا إلى أن الشاب الذي ظهر بالقرب من المتهم يرتدي تيشيرت أصفر هو أحد المارة العاديين الذين تصادف مرورهم وقت الحادث أمام بوابة توشكى بجامعة المنصورة ولا علاقة له بالمتهم، وليس هو كما زعم بعض مروجي ذلك الذين حاولوا الإيهام والتصوير على غير الحقيقة بينه وبين وقوفه بجوار زوج عمته أشرف عبدالقادر والد الطالبة نيرة أثناء تلقى العزاء بالمحلة الكبرى.

وأضاف أنه سوف يتم إبلاغ محامي الأسرة لاتخاذ الإجراءات القانونية، ضد بعض صفحات التواصل الاجتماعي التي زعمت ذلك.

شاهد أيضاً

اعترافات صادمة لقاصر حملت من زوج والدتها سفاحا بعد إلقاء رضيعها في “مقلب قمامة”

أمل فرج تلقى قسم شرطة أوسيم بلاغًا يفيد بالعثور على طفل رضيع، حديث الولادة في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.