الخميس , ديسمبر 1 2022
المتهم

لأول مرة بالأقصر القبض على شبكة تبادل زوجات بالأقصر

أمرت نيابة مركز الأقصر بحبس عاطل وزوجته على ذمة التحقيقات، وتوجيه تهمة ممارسة وتسهيل الدعارة والأعمال المنافية للآداب العامة بشقته الكائنة بمنطقة شرق السكه الحديد بالأقصر.

وتعود الأحداث إلى ورود معلومات إلى مباحث الإنترنت وهي الواقعة الثانية على مدار عشرون عام التى تحدث فى محافظة الأقصر، فكانت الواقعة الأولى عام 2013 عندما ضبطت مباحث الآداب شبكة دعارة تديرها ربة منزل مع إحدى الساقطات المشكلات آداب وتم الحكم عليهما بالسجن ثلاث سنوات.

وتأتى الواقعة الثانية، حيث اتخذ أحد الأشخاص من موقع التغريدات القصيرة «تويتر» سبيًلا وطريقًا للترويج وعرض زوجته ومبادلتها مع آخرين، مستعينا بإحدى الساقطات، وكانت يقظة مباحث الإنترنت ومهارتهم فى تتبع وكشف الجرائم المشينة لهم بالمرصاد حيث تمكنت مباحث الآداب بالأقصر بالاشتراك مع إدارة البحث الجنائى ومباحث الإنترنت بمديرية أمن الأقصر من ضبط شبكة آداب عرفت بشبكة “آداب استغلال  مواقع تويتر” وهى أخطر شبكات الآداب بالأقصر يديرها عاطل وزوجته بمنطقة شرق السكه الحديد بالأقصر.

وردت معلومات إلى  مدير أمن الأقصر من فرع مباحث الإنترنت بالمديرية باتخاذ أحد الأشخاص من موقع التغريدات القصيرة «تويتر» سبيًلا وطريقًا للترويج وعرض زوجته ومبادلتها مع آخرين،  حيث توصلت مباحث الإنترنت إلى ظهور عدة  تغريدات  على «تويتر» لأحد الأشخاص يدعو فيه ممارسة البغاء مع زوجته وتسهيل عمليات تبادل الأزواج بمسكنه وتبادل زوجته، حيث عرض صورتها وصورة إحدى الساقطات مسجلة آداب على الموقع.

وتوصلت تحريات مباحث الإنترنت إلى موقع واسم وبيانات الشخص مُدون التغريدات،عاطل، ومقيم بشرق محافظة الأقصر وبمشاركة زوجته وإحدى الساقطات، وبتقنين الإجراءات واستئذان النيابة العامة فى تسجيل مكالمات أفراد شبكة الدعارة وتقنين إجراءات الضبط تم مداهمة الشقة وضبط المتهمين وتحرير المحضر اللازم وإحالتهم إلى نيابة مركز الأقصر حيث تم مواجهتهم بمحضر الضبط وتحريات المباحث والتسجيلات الصوتية واعترف المتهمون بما فعلاه اعترافًا كاملًا

شاهد أيضاً

كمال زاخر يرد على ردود الأفعال المتباينة حول تشكيل مجلس استشاري معاون للبابا

كتب المفكر القبطى المعروف كمال زاخر على صفحته الشخصية ليرد على حالة اللغط التى حدثت …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *