الثلاثاء , ديسمبر 6 2022
مصر والسعودية
مصر والسعودية

الاستثمار الأجنبي بين مصر والسعودية

كتب: مهني يوسف – المستشار القانوني – مؤسس ورئيس مجلس إدارة المكتب الدولي للمحاماة والتحكيم.

بين واقع الوظيفة ذات الدخل الثابت، وحلم الاستثمار الآمن المتوافق مع الأنظمة والقوانين، يقع كثير من المصريين العاملين بالخارج بين مطرقة الروتين وسندان الجهل بالقانون، لتهوي الآمال والأموال في واد سحيق.

ومن خلال سلسلة من المقالات الموجزة، سنوضح للقارئ الكريم معوقات وحوافز الاستثمار في مصر، وفي المملكة العربية السعودية، وسنتناول ذلك بالنسبة للمغتربين المصريين بالخارج لكونهم الشريحة الأكثر سعياً وراء هذا الحلم بعيد المنال بالنسبة لأكثر المصريين العاملين بالخارج وتحديداً بالمملكة العربية السعودية والتي تستضيف ما يقرب من ثلاثة ملايين مصري على أراضيها.

وخلال هذه السلسلة، سنعرض لكم تجارب واقعية ناجحة، وتجارب أخرى لم يُكتب لها النجاح، وسنقدم لكم دليلاً لمتطلبات وشروط وإجراءات الاستثمار الأجنبي في كلا البلدين الشقيقين.

ونهدف من خلال هذه السلسلة، إضاءة الطريق للعديد من المصريين من البدء في الاستثمار الآمن، سواء في مصر أو في المملكة العربية السعودية، والتحرر من قيود الوظيفة والراتب الشهري الثابت.

شاهد أيضاً

أيها الأسقف … من أنت ؟ [5]

كمال زاخر6 ديسمبر 2022 كنت فى السنة النهائية فى مرحلة البكالوريوس، حين أعلنت الكنيسة اختيار …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *