الثلاثاء , نوفمبر 29 2022

كندا تدعو رعاياها لسرعة مغادرة العراق

كتبت ـ أمل فرج

ناشدت السفارة الكندية في العراق رعاياها بسرعة مغادرة العراق؛ بسبب الاشتباكات العنيفة التي تشهدها العاصمة العراقية بغداد.

حيث تشهد العاصمة بغداد مواجهات دامية، أدت لمقتل نحو 23 قتيلا من أنصار الزعيم الشيعي العراقي مقتدى الصدر.

كما أبدت الخارجية الفرنسية قلقها إزاء العنف في بغداد، وطالبت جميع الأطراف بضبط النفس، وسرعة أنهاء الفوضى الدامية في بغداد؛ حرصا على الرعايا الفرنسيين.

تفاصيل الاشتباك الدامي في العراق

واجهت بغداد بالأمس ـ الثلاثاء ـ مواجهات مسلحة عنيفة لليوم الثاني على التوالي، أدت منذ الإثنين إلى مقتل ما لا يقل عن 23 شخصا حسب مصدر طبي.

وذكرت وكالة الأنباء العراقية بأن رجل الدين الشيعي النافذ مقتدى الصدر قد بدأ إضرابا عن الطعام احتجاجا على أعمال العنف التي تلت إعلانه اعتزاله السياسة “نهائيا”، قرار أدى إلى اقتحام الآلاف من أنصاره القصر الجمهوري واشتباكهم مع قوى الجيش وعناصر من الحشد الشعبي الموالي لإيران

جدير بالذكر أنه كانت قد هدأت الاشتباكات، تجددت صباح الثلاثاء المواجهات العنيفة بين أنصار رجل الدين الشيعي النافذ، والجيش وعناصر من الحشد الشعبي الموالي لإيران.

ويسمع إطلاق نار من أسلحة آلية وقاذفات صاروخية في أرجاء العاصمة مصدرها المنطقة الخضراء على ما أفاد مراسلو وكالة الأنباء الفرنسية.

شاهد أيضاً

كمال زاخر يطالب بتشكيل مجلس استشارى بابوي ويضع عشرة أسماء له

وجه المفكر المعروف كمال زاخر موسى رسالة إلى قداسة البابا تواضروس الثانى مضمونها تشكيل مجلس …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *