الأحد , يناير 29 2023
ما نشر عن الطفل شنودة

الصحف العربية والعالمية تتحدث عن الطفل شنودة

قامت جريدة التلغراف اللبنانية صباح اليوم الأربعاء ٩/١٤ واسعة الانتشار فى كل استراليا .

بنقل مأساة الطفل شنودة ، نقلت قصة تلك المأساة الانسانية بكافة معانيها مأساة الطفل شنوده فاروق فوزي

علق الأستاذ مجدى ميخائيل المصرى المقيم باستراليا قائلا

انها فضيحه وسمعه سيئه لبلدنا المحبوب مصر وجريمه لا تغتفر فى حق الانسانية والرحمة والعدل وفي حق كل مسئول واداري ساهم فى تلك الجريمه البشعه إلا وهي الاستيلاء علي طفل نشىء تربي فى كنف أسره مستقرة

( زوج وزوجه ) اعتنت واهتمت به لمدة ٤ سنوات متواصله ، وتم اخذه وايداعه داراً للايتام استناداً الي قوانين بشريه ، وارضيه ظالمه مجحفة ، وتغاضوا عن القوانين السمائية التي تنص علي الرحمة والانسانية والعدل . افيقوا واستيقظوا يا أصحاب الضمائر الحرة ، والأخلاق النبيلة ، ذوي الرحمه والانسانية

وارجعوا شنودة الي الأسره التي ربته واهتمت به ، لأن الله سبحانه وتعالي عادل ورحيم

تفاصيل مأساة الطفل شنودة

قصة ومأساة جديدة بطلها الطفل شنودة الذى ولد فى ظروف صعبة ربما كان ابنا لعلاقة غير مشروعة فوجد فى إحدى الكنائس ،فاخذه شخصا قبطيا سلمه لأسرة قبطية لم يرزقها الله بالانجاب رغم مرور 29 عاما على زواجهما فرحت الأسرة بالطفل واعتبروه تعويضا من الله لا سيما أنه أصبح وحيدا فى هذه الدنيا واقسما على تربيته وربما لبساطتهما وعدم علمهما بالقانون اخرجوا شهادة ميلاد الطفل باسم الأب المتبنى له

وهو فاروق فوزى بولس ليعيش الطفل شنودة معهم أربعة أعوام كان هو الحياة لهم والفرح وقاما بمعمودية الطفل ليتربى داخل كنيستهم وفى حبهم.

ونتيجة الطمع والجشع قامت إحدى أقارب الوالد فاروق فوزى بابلاغ الشرطة على الطفل وأنه مخطوفا طمعا فى ميراث قريبه فاروق وهو شقيق والدتها بهدف أن لا يحصل شنودة على ميراث الأب حتى يكون لها .

وتم إحالة المحضر للنيابة وتم إحالة الزوجين للطب الشرعى وثبت عدم نسب الطفل لهما ؛ وتم حفظ المحضر بعد سماع أقوال المتبنى و رأت فى اقوال المتبنى حسن النية فقامت باخلاء سبيله وأمرت بتسليم الطفل لدار ايتام حيث وقع المتبنى على محضر أن الطفل وجده فى الشارع وهو ما يفسر أنه “لقيط” فاقد للأهلية ولذا تم تحويل الطفل وتغير شهادة ميلاده من شنوده إلى يوسف

حسب ما صرح فاروق فوزى أنه قيل له أن الطفل فاقد الأهلية يعتبر مسلم بالفطره.

ويقول المتبنى إن لم يتصور يوما أن يحرم من هذا الطفل الذى أعاد لهم الفرحة وان الاب هو اللى ربى مش اللى خلف ورمى وهرب وانه منذ صدور قرار تسليم الطفل فى فبراير 2022 ومنذ هذه اللحظة يشعر بالجنون لأنه سلب منه روحه وهو ابنه الذى عاش معه أربعة أعوام أعطاه قلبه وكان يملىء حياتهما

وتابع: عندما طلبت أن الطفل يظل معى رفضوا بحجة ان القانون المصري بيتعامل مع الطفل فاقد الأهليه باعتبار انه مسلم بالفطرة .. وطبعآ أمه الأصلية “المسيحية” اللي تقريبآ حملت بيه حمل سفاح حسب قوله.

وناشد فاروق فوزى الجميع مساندته مشيرا لو هذا هو القانون فهذا خطأ أن يسلب طفل من حضنهما وهو يعلم أنه من أم قبطية ولكن لا يعرفها؛ ولماذا لا يعيش معهما حتى لو كان فى إطار “الكفالة” ولكن موظفى التضامن أخبروه أنه لا يمكن أن يعيش سوى مع كفيل مسلم وتساءل كيف يكون هذا هو القانون القائم على التمييز .

الطفل شنودة يفتح ملف هام حول قضية التبنى فهل يظل شنودة فى دار ايتام بعد أن كان فى حضن ودفء والدين أعطوا له حياتهما والأمان والاهتمام الذى لن يجده فى اى دار ايتام ام ينصف القانون فاروق وزوجته المسكينة التى تعيش فى عذاب وبكاء بعد أصبح منزلها دون أصوات الملائكة وضحكات طفلها الذى لم تنجبه من رحمها ولكن أعطت له قلبها ليعيش بداخله.

ما نشر عن الطفل شنودة

شاهد أيضاً

هيزل ماكاليون

رحيل عمدة ميسيساجا السابقة عن عمر يناهز 101 عاما

كتبت ـ أمل فرج أعلنت مدينة ميسيساحا عن وفاة عمدتها السابقة هيزل ماكاليون، عن عمر …

تعليق واحد

  1. طبقا للمادة 2 من الدستور المصري فإن (الإسلام هو دين الدولة واللغة العربية لغتها الرسمية والشريعة الإسلامية هي المصدر الأساسي للتشريع) ومن هنا: فإن الطفل اللقيط الذي لم تتوصل التحقيقات لدين أبويه فهو طفل مسلم طبقا لنص المادة سالفة الذكر من الدستور إلى أن يثبت المدعي العكس، لذلك قررت النيابة إيداعه في دار أيتام لينشأ علي دين الدولة، وأما عن حق فاروق في رؤيته داخل دار الأيتام عن بعد فهذا حقه، دون اصطحابه خارج الدار أو التآثير على نشأته طبقًا لوضعه الحالي بعدم ثبوت وحدة الأديان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

كازينو 888 الكويت