الثلاثاء , ديسمبر 6 2022

دراسة حديثة تثبت احتواء ملابس الأطفال وزي المدارس على مادة سامة في كندا والولايات المتحدة

كتبت ـ أمل فرج

أعلنت دراسة حديثة تفيد بعثور مواد سامة في الزي المدرسي، و ملابس أخرى الخاص من ملابس الأطفال، حيث صنعت بأسلوب مقاومة البقع.

بعد ثبوت صحة هذه الدراسة على أرض الواقع قالت ميريام دايموند ـ أستاذة العلوم البيئيةـ في جامعة تورنتو“إن الحفاظ على صحة الأطفال أهم من الحفاظ عللى ملابسهم من البقع”

حيث كشفت الأبحاث و الدراسات باحتواء الملابس على نسبة عالية من مادة”البولي فلورو ألكيل” والتي تم بيعها و انتشارها في الولايات المتحدة الأمريكية، و كندا.

جدير بالذكر أن هذه المادة متعارف عليها بأنها تستغرق وقتا طويلا لتتحلل، و تتسبب في تلوث البيئة، و المياه، وتكون سامة إذا تناولها الإنسان؛ فقد تتسبب في القضاء على حياة الإنسان.

شاهد أيضاً

وداعاً الأنبا داود أسقف المنصورة (1957-2022م)!

د.ماجد عزت إسرائيل رقد في الرب يوم ٢٧ هاتور ١٧٣٩ش./6 ديسمبر 2022م نيافة الأنبا داود …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *