الثلاثاء , نوفمبر 29 2022

شكوى للجنة حقوق الإنسان الكندية بعد تراجع الحكومة الكندية عن الالتزام بإجراءات كورونا الوقائية

كتبت ـ أمل فرج

كانت الحكومة الكندية الفيدرالية قد قررت إلغاء كافة التدابير و الإجراءات الوقائية ضد كورونا، بما في ذلك الإجراءات الخاصة بالسفر و الطيران، وإلغاء الحجر الصحي، وارتداء الكمامات أيضا خلال الرحلات الجوية، وكان هذا القرار قد لاقى بعض الاعتراضات؛ حيث تحدث الدكتور ديفيد كيجان، ويعمل طبيبا في كلية الطب بكالجاري، بشأن قلقه من قرار الحكومة حول التخلي عن الإجراءات الوقائية ضد فيروس كورونا، حيث يعاني من مشاكل رئوية.

وصرح بأنه قدم شكوى للجنة حقوق الإنسان الكندية، مستندا إلى أن انتشار الوباء بين المصابين و غير المصابين في نكان نغلق كالطائرة أمر سيكون متاحا بشكل أكبر بعد التراجع عن الإجراءات الوقائية.

وقال دكتور هوارد نجو ـ نائب كبير مسئولي الصحة الكنديين ـ بأن ارتداء الكمامة هي وسيلة وقاية شخصية فعالة للغاية.

جدير بالذكر أنه لازالت وكالة الصحة الكندية توصي بارتداء الكمامات، في الأماكن المزدحمة، و المغلقة.

شاهد أيضاً

كمال زاخر يطالب بتشكيل مجلس استشارى بابوي ويضع عشرة أسماء له

وجه المفكر المعروف كمال زاخر موسى رسالة إلى قداسة البابا تواضروس الثانى مضمونها تشكيل مجلس …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *