الأحد , يونيو 23 2024
الاعلام
الإعلاميين

الإعلام المصري

الدكتور بهاء خليل

هذا الذى صنعتوه وجعلتوه إعلامكم وصوتكم ومرأة الشعب التى ترونا بها لا يعرف كيف يرد بمهنية على الإعلام الخليجى تفوقوا علينا فى كل شيء الهجوم والنقد لدولة أو لحكومة وارد من اى فرد ليس فقط إعلاميا

لكن عندما نرد نحن أو يرد إعلامنا يجب أن يرد بمهنية واحتراف وذكاء بل إنه حولها إلى معركة عن شخص الرئيس والحكومة ـ تخيلوا السخف والتفاهة هم ينتقدون مصر وانت تدافع عن الشخص وحكومته وتدافع عن 30 يونية أى فكر هذا واى عقل واى وطنية هل هذا الإعلام يستطيع أن يدافع عن مصر والمصريين

وهم ما كانوا يسبون الشعب ويحتقرون وطنهم وشعبهم ويمجدون فقط وزير أو حكومة أو رئيس

حتى أن الرئيس شخصيا فى اخر خطاب انتقدهم بقوة لإهانتهم الشعب فهل هذا الإعلام يرد عن وطن أو يدافع عن سمعة أو شرف أو عرض آلم تمجدوا من ينتقدوكم الان فيما مضى

ألم تكونوا تقبلوا أحذيتهم وشباشبهم الم تسجدوا لهم لإعانتكم

ألم تكونوا يوماً عبيداً بأموالهم تستعينوا بها على شعبكم وأهلكم ووطنكم

شاهد أيضاً

الكنيسة القبطية

حاولت بقدر الإمكان عدم الإطالة، لأهمية المقالة وخطورة الحدث.

فيليب فكري يبدو الأمر في ظاهره: قس مسيحي اعتاد على الظهور في مواقع التواصل الاجتماعي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.