السبت , يونيو 22 2024
أخبار عاجلة
الكنيسة القبطية
مريم يوسف وأولادها

بالفيديو : مريم يوسف منهارة فى مقطع ثالث حرام عليكم ولادي .. والمستشار أمير نصيف رفضت الحوار بأكمله لأنه حوار نجاسة

خرجت مريم يوسف نجلة شقيقة فاروق والد الطفل شنودة بالتبني للمرة الثالثة مع المستشار أمير رشدي نصيف المحامي المعروف فى مقطع فيديو منهارة تماما بعد توجيه العديد من الاتهامات الغير أخلاقية لها من قبل شقيقها والمجموعات المسيحية ، فقالت أية ذنب ولادي يتم تعريتهم بى بهذه الطريقة

وظلت مريم يوسف منهارة طوال مقطع الفيديو وهى ترد عل الاتهامات ، ووجهت رسالة اعتذار للأديرة والرهبان وأنها لم تقصد الإساءة للأديرة ، وأن كل ما قالته عن الطفل شنودة صحيح وأن أمال ميخائيل ليست أم الطفل شنودة ولكن أمه بالفعل رانيا فوزي بولس، وأن رانيا تزوجت من شخص مسلم الديانة ويدعى خالد أبو يوسف اختفت معه وعادت وهى حامل ، وكشفت عن اسم الدكتور الذى قام بإجراء عملية الولادة له ويدعي عادل صبرى حنا بمستشفى مارمرقس بالشرابية وتم التحقيق معه وطالبت مريم يوسف بان تقوم رانيا فوزيبولس بعمل تحليل DNA

كما كشفت عن معلومة مهمة جدا وهى أن رانيا فوزي بولس تزوجت مرتين مرة فى عام 2011 بداخل كنيسة الذعراء بابو بالنمرس بالجيزة من زوجها الحالي عمانوئيل عبد الراضى زاخر غالي

كما تزوجت مرة ثانية فى 2018 بكنيسة العذراء بمركز الخنكة بمحافظة القليوبية من زوجها الحالى ايضا بعدما اختفت فى 2017 مع المدعو خالد أبو يوسف لقفترة من الوقت

وأنها تعرضت لظلم واضح وباين من خالها فاروق وزوجته آمال ميخائيل بمساندتهم لشقيقها باسم يوسف فى سرقة ميراثها وصدور حكم بالنشوز ضدها

أما ما قيل بشأن أنها طلبت مليون جنية من خالها فاروق قها الأمر لم يحدث فخالها فاروق لم يملك هذا المبلغ فى تجميع زجاجات الكانز من الشوارع ، وبعدها بيع زجاجات المشروبات على العربيات

أما المستشار أمير نصيف بأن الحوار بأكمله حوار نجاسة فكيف انتهك الأعلام القبطي عرض مريم يوسف

لمشاهدة الفيديو أضغط على هذا الرابط

https://www.facebook.com/LawyerAmirNassif/videos/223174186924028

شاهد أيضاً

الكنيسة القبطية

بالصور سيامة كاهن جديد لكنيسة رئيس الملائكة ميخائيل و القديس مار مرقس بولاية جنوب أستراليا

أشرف حلمي ترأس صباح اليوم السبت الموافق ٢٢ يونيو ، نيافة الحبر الجليل الأنبا دانيال …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.