الخميس , يونيو 13 2024
الكنيسة القبطية
مايكل لوقا محامي رانيا فوزي بولس

رانيا فوزي بولس تدلى بأقوالها فى النيابة وتقوم بإجراء تحليل ال DNA

أعلن مايكل لوقا محامى السيدة رانيا فوزي بولس التى أتهمتها مريم يوسف بأنها الأم الحقيقة للطفل شنودة بأن رانيا فوزي بولس أدلت باقوالها كاملة أمام النيابة منذ يومين وقامت بإجراء تحليل تحليل ال DNA ، وانهم فى انتظار نتيجة التحليل ، لكشف الحقائق ورد اعتبار السيدة التى تم الطعن فى شرفها دون دليل

على الجانب الأخر قال مايكل لوقا المحامى السيدة رانيا رمزى فوزى ، إن الاتهامات التى وجهت الى موكلته ، أمام جهات التحقيق ، وسوف يتم الفصل فيها ، ولن يترك حق السيدة رانيا، وسوف يرد حق موكلته واعتبارها ، ضد كل من أساء لها – بشأن قضية الطفل شنودة– ، فى أى منبر  سواء اعلامى أو على سوشيال ميديا.

وأضاف أنه تم النيل من سمعة موكلته وعائلتها مما أضر بها ، نفسيا ومعنويا ، دون أن يتم الاستناد الى أي دليل ، وما تم تداوله كلام مرسل ، وأنه يعلم السيدة رانيا فوزي بولس ، منذ سنوات ، وأنه على ثقة فى جهات التحقيق لرد اعتبارها ، وسوف يتم محاسبة كل من أساء لها ، ولن يتم التصالح أو التنازل عن حق موكلته تماماً و نهائياً.

رانيا فوزي بولس

تنفرد الأهرام الكندي بنشر صورة الزوجة المسيحية رانيا فوزي بولس مواليد 1 أكتوبر 1992 بجانب صورة بطاقتها الشخصية وصورة شهادة رسمية لعودتها من الأسلام إلى المسيحية بعدما قامت بتغيير أسمها من رانيا فوزي بولس إلى بتول فوزي بولس ، ثم عادت بتول إلى ديانتها الأصلية وهى المسيحية بتاريخ 20 فبراير 2018 ، زوجة عمانوئيل عبد الراضى زاخر غالي وحاصلة على دبلوم تجارة ، وتحمل بطاقة سارية حتى مارس 2026

ولمن لا يعرف من هى رانيا فوزي بولس فهى السيدة التى اتهمهتا مريم يوسف صاحبة مقطع الفيديو الأشهر منذ أول أمس بأنها هى الأم الحقيقية للطفل شنودة ، بعدما حملت به من رجل مسلم أثناء فترة تركها للمسيحية إلى الإسلام ، وحينما حملت به دخلت أحد الأديرة على حد قول مريم يوسف حتى تتم عملية الولادة ، ثم تم اختراع قصة وجود الطفل شنودة داخل الكنيسة على حد قول مريم يوسف داخل مقطع الفيديو

ثم قيام فاروق والد الطفل شنودة بالتبني بأخذه وكتابته على أسمه

شاهد أيضاً

الكنيسة القبطية

تفاصيل جديدة وخطيرة فى واقعة اختفاء السيدة المسيحية ماريهان عماد نعيم

  أصدرت أسرة السيدة المسيحية المختفة ماريهان عماد نعيم بياناً حول اختفاء نجلتهم هذا نصه …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.