الأحد , فبراير 25 2024
أخبار عاجلة
الكنيسة القبطية
مستشار أحمد عبده ماهر محام بالنقض وباحث مسلم

ضرب الزوجات بالقرآن

الله لم يأمر ابدا ولم يصرح لنا أبدا بضرب زوجاتنا لكنه جهل المفسرين وفقهاء السلف وسأبدأ تفنيد الأمر لكم فيما يلي: ليس كل كلمة ( ضرب) تعني ضرب الإرتطام أو الإهانة ولا حتى ضرب الزجر.

وسأضرب لكم بعض الأمثلة والشرح فيما يلي: إن معنى قول ربنا : (فاضرب لهم طريقا في البحر ) ليس معناها ضرب البحر بالعصا ضرب الإرتطام. وقوله:( فضرب بينهم بسور…) لا تعني أبدا ضرب ارتطام.

وإن (قطع الطريق) ليس معناه شق الطريق نصفين ولا بتر الطريق.

وقوله تعالى ( وهو الذي يتوفاكم بالليل ويعلم ما جرحتم بالنهار).

لا يعني بأنه يميتنا يوميا كل ليلة حين ننام…لكنه حين يتوفر التوظيف المخبول لكلمات كتاب الله فإن كلمة

( واضربوهن) يكون معناها ما انتهى إليه فقهاء السلف وأشياعهم.

فضرب الزوجات الوارد بالقرآن ليس معناه ضرب الإرتطام ولا ضرب الزجر ولا ضرب الإهانة.

فإنه إن كان ذلك كذلك فإنه يكون:

*متناقض مع أوامر قوله تعالى ( وعاشروهن بمعروف).

*ومتناقض مع قول ربنا ( وجعل بينكم مودة ورحمة).

لذلك فإن قول ربنا الوارد بالقرآن (واضربوهن) إنما يعني ( الإضراب التام).

قبعد أن كانت المرحلة التي قبلها هي الهجر في المضجع تكون المرحلة الأشد هي الهجر خارج المضجع أي خارج الغرفة أو خارج البيت.

فهذا معنى ( واضربوهن).

لكن بلاد الجهل والجهالة الذين اعتمدوا أن المرأة ناقصة عقل ودين .. وأنها نقطع الصلاة كالكلب والحمار وانهن أكثر أهل النار وغير ذلك من بلايا تراث الجهل فنحن بصدد بلدان تعبد غباء فقهاء السلف ولا تعبد الله مهما تناقضت تأويلاتهم وأفهامهم مع نصوص أخري لآيات القرآن الكريم في شأن معاشرة الزوجات.

*وهم يعتقدون ويفعلون ذلك أيضا مهما تناقضوا مع أفعال رسول الله (ص) طوال حياته مع زوجاته وحتى مماته وقد تزوج إحدى عشر امرأة لم يضرب واحدة منهن رغم افعالهن بل وتحزبهن عليه…فلماذا لم تقوموا بتفعيل قوله تعالى:{ لَّقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ لِّمَن كَانَ يَرْجُو اللَّهَ وَالْيَوْمَ الْآخِرَ وَذَكَرَ اللَّهَ كَثِيرًا }[ سورة الأحزاب : 21 ].

* وديننا هو الوحيد الذي اجتمع عليه سوء إدراك الائمة والفقهاء فقالوا بأن الله قد أمر بضرب الزوجات إفتراءا على الله.

ولا أريدكم ان تحزنوا من قسوة الفاظي فأنا لم اقم بتكفير أحد كما يفعل فقهائكم.

ولم اشكو احد للقضاء ليتم سجنه كما يفعلون .

وعموما فإن يوم الفصل تجتمع الخصوم فبيني وبين فقهائكم وأئمتكم الذين تعتمدونهم حسابات متعددة وقد صنعوا لكم تناقضات بالقرآن بتأويلاتهم الجهولة بأكثر من موضع.

مستشار أحمد عبده ماهر محام بالنقض وباحث مسلم

شاهد أيضاً

الكنيسة القبطية

كريم كمال يكتب: نيافة الأنبا مرقس يرد علي مقالي ومطالبتى للبابا تواضروس بالاهتمام بالأنبا بيسنتي بعد تدهور حالته الصحية

ارسل نيافة الحبر الجليل نيافة الأنبا مرقس مطران شبرا الخيمة والمشرف بقرار بابوي علي دير …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.