الثلاثاء , يوليو 23 2024
منازل كندا

دراسة حديثة تكشف معاناة المستأجرين في كندا خلال الفترة القادمة

كتبت ـ أمل فرج

كشف تقرير حديث، صادر عن شركة الرهن العقاري CMHC أن المستأجرين في كندا سيتكبدون معاناة كبيرة؛ بسبب ارتفاع أسعار الإيجارات، والتي تسبب بها ندرة العرض المتوفر من الوحدات السكنية للإيجار.

وأشار التقرير إلى أن زيادة الأسعار في السوق العقارية أمر متوقع في تورنتو و مونتريال و فانكوفر.

وفي ظل هذا التوتر العقاري، و عدم استقرار الأسعار؛ يتجه الكنديون لمحاولة امتلاك المنازل، بينما أفاد التقرير أنه سيكون أمرا صعبا حصول المستأجرين على اقتراضات بنكية تساعدهم في هذا الأمر؛ بسبب رفع سعر الفائدة.

هذا فضلا عن شكوى المستأجرين في كندا من أساليب الملاك؛ سعيا وراء طرد المستأجرين لديهم، وزيادة القيمة الإيجارية، أصبح العديد من المستـأجرين في كندا يجيدون صعوبة في الحفاظ على منازلهم؛ حيث يتعمد الملاك الاتجاه لأكثر من أسلوب، و بشتى الطرق لوفع الإيجار.

وفي هذا الصدد عبر كثيرون من المستأجرين عن معاناتهم؛ حيث قال جان فرانسوا ،أحد المستأجرين، في كيبيك لأنه اضطر لمغادرة منزله الذي يسكن فيه منذ نحو 22 عاما، وسيخصص بعد ذلك كمركز للسكن السياحي.

وقد تلقى رسالة في ديسمبر الماضي تبلغه بذلك، ونفس الوضع تعرض له جاره بالطابق العلوي، و أصبح عليه مغادرة منزله الذي يسكن فيه منذ 54 عاما.

وعبر آخرون بأن طرد المستأجرين أصبح ظاهرة مفزعة، ولا يعلم الكثيرون إلى أن يذهبون.

وفي هذا الشأن صدر تقرير لمنظمات حماية المستأجرين يكشف ارتفاع معدل أزمة السكن، وطرد المستأجرين إلى ضعف ما كان الوضع عليه خلال عامي 2021 ـ 2022 في كيبيك، و مونتريال، وللأسف تنتقل هذه الظاهرة المثيرة للقلق إلى بقية المقاطعات.

شاهد أيضاً

مصر للطيران

وزارة الطيران المدني المصرية : لا صحة لما تردد عن سقوط طائرة مصرية ومصرع جميع ركابها

نفت وزارة الطيران المدني المصرية ما تم تداوله عبر بعض صفحات التواصل الاجتماعي بشأن حادث …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.