الثلاثاء , مايو 28 2024
إسرائيل
سعيد بشارات المتخصص فى الشئون الإسرائيلية

سعيد بشارات المتخصص فى الشئون الإسرائيلية عملية الحدود المصرية مخططاً لها مسبقاً

علق سعيد بشارات الخبير المتخصص في الشؤون الاسرائيلية مدير مركز الهدهد

عملية مخطط لها مسبقاً بعد يوم من الهجوم الذي أدى إلى مقتل ثلاثة جنود من الجيش الإسرائيلي قرب الحدود المصرية الفلسطينية ، ظهرت تفاصيل جديدة توصل لها تحقيق اجراه الجيش الإسرائيلي حول العملية على الحدود المصرية والذي اظهر أنها عملية “مخطط له مسبقاً ” .

الجندي المصري الذي نفذ هجوم الحدود المصرية مشي حتى مسافة خمسة كيلومترات من موقعه، ومن ثم تسلق أحد المرتفعات الصخرية ووصل إلى السياج، وكان على ظهره حقيبة بها معدات وستة مخازن ذخيرة وسكاكين كوماندوز، بأحد السكاكين قطع القفل الذي غلق به فتحة السياج ، ودخل فلسطين واقترب من موقع الجنود دون أن يتم التعرف عليه وفتح النار.

عرف الجندي المصري كيفية الوصول إلى تلك النقطة ويبدو أنه خطط لمسار التسلل وعرف موقع الجنود الذي يبعد حوالي 150 مترا عن باب الطوارئ في السياج.

وقع إطلاق النار الأول بعد السادسة صباحًا، وكان آخر اتصال بالجنود بعد الساعة الرابعة فجرا.

وصل رئيس والوحدة لتغيير المناوبة قبل الساعة التاسعة واكتشف الصورة.

تم التعرف على وجود الجندي المصري على عمق حوالي كيلومتر ونصف في داخل فلسطين .

واتخذ من الحجارة الكبيرة ساتراً لنفسه.

وفي المواجهة الأولى بعد الساعة 11:00 بدأ إطلاق النار الذي نفذه وإصابة ضابط السرية من مسافة 200 متر ، وفي المواجهة الثانية هاجمه احد أفراد الجيش الإسرائيلي وقتله.

الجندي المصري- حسب تحقيق جيش إسرائيل – كان مستعدا لتنفيذ الهجوم بخطة مسبقة تضمنت السير مسافة 5 كيلومترات من الأراضي المصرية من موقعه ، وتسلق الجرف وصل بدقة إلى فتحة السياج بمسافة 150 مترا.

إسرائيل
صورة الجنود الإسرائيليين

شاهد أيضاً

البيئة الكندية

عودة الشتاء في مناطق بكندا وتساقط الثلوج

برغم ارتفاع درجات الحرارة، إلا أن بعض مناطق كندا تشهد انخفاض درجة الحرارة، و عودة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.