الإثنين , يوليو 22 2024
صلاح عبد السميع
الدكتور صلاح عبد السميع

الشخصية الأنانية وكيف يمكن التعامل معها ؟

د. صلاح عبد السميع

الشخصية الأنانية المتسلطة هي شخص ينصب اهتماماته واحتياجاته فقط دون مراعاة الآخرين، ويفرض إرادته ورغباته على الآخرين بطريقة سلبية، ولا يهتم بمشاعرهم وحاجاتهم.

ومن أهم الخطوات التي يمكن اتخاذها للتعامل مع الشخصية الأنانية المتسلطة:

الحفاظ على الهدوء والتحلي بالصبر، وعدم الدخول في مواجهات مع الشخصية الأنانية المتسلطة، والتحدث معها بلباقة واحترام وتذكيرها بأهمية مراعاة الآخرين.


تحديد الحدود والمساحات الشخصية لكوالتأكيد عليها بطريقة واضحة ومحددة، وعدم السماح للشخص الأناني المتسلط بالتدخل فيها.


التحدث مع الشخص الأناني المتسلط بصراحة حول مشاعرك ومدى تأثرك بسلوكه، وتوضيح له كيف يمكن أن يحسن من تعامله مع الآخرين.


تحفيز الشخص الأناني المتسلط على ممارسة الاهتمام بالآخرين وتنمية قدراته في ذلك، وتشجيعه على تطوير العلاقات الاجتماعية والتواصل مع الآخرين بطريقة صحية وإيجابية.


عدم التهاون في التصرف عندما يصل الأمر إلى حدالإساءة للآخرين أو الإضرار بهم، واتخاذ الإجراءات اللازمة لحماية نفسك والآخرين من سلوك الشخص الأناني المتسلط، مثل الابتعاد عنه أو الإبلاغ عن سلوكه إذا كان يشكل خطرًا على الآخرين.

تعامل مع الشخص الأناني في بيئة العمل:

التحدث مع الشخص الأناني بصراحة وبلباقة، وتوضيح له كيف يمكن أن يؤثر سلوكه على الفريق وعلى العمل.


تحديد المهام والواجبات المنوطة بكل شخص في الفريق، وتوزيع المهام بطريقة عادلة ومتوازنة، وعدم السماح للشخص الأناني بالاستحواذ على المهام كلها أو تفويضها إلى الآخرين دون مراعاة قدراتهم وإمكانياتهم.


تحديد الأهداف المشتركة للفريق وتشجيع الشخص الأناني على المساهمة في تحقيق هذه الأهداف، وتوضيح له كيف يمكن لمساهمته أن تكون نافعة للجميع.


تقديم الدعم والتشجيع للشخص الأناني على تطوير مهاراته وقدراته، وتشجيعه على التعلم من الآخرين والعمل بروح الفريقية.


عدم التهاون في التصرف عندما يصل الأمر إلى حد الإساءة للآخرين أو الإضرار بهم، واتخاذ الإجراءات اللازمة لحماية نفسك والفريق من سلوك الشخص الأناني المتسلط، مثل الإبلاغ عن سلوكه إلى المسؤولين المختصين في الشركة أو الإدارة العليا.

تعامل مع الشخص الأناني في المنزل:

التحدث مع الشخص الأناني بصراحة وبلباقة، وتوضيح له كيف يمكن أن يؤثر سلوكه على العائلة وعلى العلاقات الأسرية.


تحديد الحدود والمساحات الشخصية لكل فرد في العائلة، وعدم السماح للشخص الأناني بالتدخل فيها واحترام حاجات الجميع.


تشجيع الشخص الأناني على تطوير مهاراته في التعامل مع الآخرين بطريقة صحية وإيجابية، وتحفيزه على الاهتمام بالآخرين وتقدير مشاعرهم وحاجاتهم.


التركيز على الأمور التي تجمع العائلة وتعزز العلاقات الأسرية، مثل تناول الوجبات معًا والتخطيط للرحلات والأنشطة العائلية.


الابتعاد عن التفاعلات السلبية وعدم الدخول في مواجهات مع الشخص الأناني، والتركيز على الأمور التي تساعد على تحسين العلاقات الأسرية.

يجب ملاحظة أن التعامل مع الشخصية الأنانية في بيئة العمل وفي المنزل يحتاج إلى صبر وحكمة، وأن الحوار الهادئ والواضح والمحترم يمكن أن يساعد في تغيير سلوك الشخص الأناني، ولكن هذا يتطلب الصبر والتحلي بالصبر والتعامل بحذر لتفادي أي تصعيد للموقف.

يمكن أيضًا اللجوء لمساعدة المختصين في الصحة النفسية لتقديم النصح والإرشادات اللازمة للتعامل مع الشخصية الأنانية بطريقة صحيحة وفعالة.

في النهاية، يجب أن يكون التعامل مع الشخصية الأنانية بطريقة تحترم حقوقالجميع وتساعد على بناء علاقات إيجابية وصحية.

شاهد أيضاً

الكنيسة القبطية

هل أنتم رجال بجد ..؟!ا

الحمد لله الذي لا يحمد على مكروه سواه ..مرت أحداث الكشح بسلام مثا كل مرة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.