الخميس , يوليو 18 2024
الكنيسة القبطية
باسم صبحي سليمان

تحرك جديد ضد الثلاثة محامين الذين يسيئون للمسيحية “توابع مشكلة سالي نسيم “

كتب الناشط القبطى المعروف رامي كامل على تطور جديد فى قضية سالي نسيم ومجموعة المحامين الذين يقومون بإثارة الفتنة حيث أكد بأنه تم تحريك شكوى بنقابة المحامين ضد الثلاثة محامين الذين يسيئون للمسيحية على صفحاتهم

ويكسبون من الشو الاعلامي لعمليات التحول الدينى فى مصر بما يسئ للمسيحية و يهدد وحدة وسلامة الوطن.

فاما أن يتحرك مجلس نقابة المحامين والسيد النقيب ضد هولاء القلة المسيئة أو يظهر المجلس والنقيب انحيازات طائفية.

إن نقابة المحامين نقابة وطنية و نرى أن من واجبها ودورها التصدى لهولاء لتطهير المهنة من دعاة الفتن فالعمل القانونى ليس مبارزة طائفية تحرق الوطن.

نتقدم للنقابة ومجلسها الموقر بالشكوى و ننتظر ان يكونوا على قدر المسئولية بنزع هذا الخبث الطائفى.

مقدم الشكوى للنقابة

سعيد فايز ، و جرجس بباوى ، وتامر فهيم

النيابة الكلية بالبحر الأحمر تبدء التحقيق مع كلا من باسم صبحي ، ومعاذ عليان ، وهاني جعفر وآخرين

على الجانب الأخر قام كلا من سعيد فايز ، و جرجس بباوى ، وتامر فهيم يتقديم بلاغاً ضد عدد ممن يمارسوا جرائم ازدراء للمسيحية و يثيروا المجتمع المسيحى فى مصر و يتسببوا فى اشتعال اى مواقف أو مشاكل يمر بها قبطى يقرر تغيير ديانته تحت اى ظروف فيقومون باثارة الرأى العام بمكايدات قد تحرق الوطن.

مؤكدا بأن البلاغ يحمل رقم ٣٦٦٧٧ لسنة ٢٠٢٣ مطالبا جميع المحامين بالتضامن معه مؤكدا بأن حرية الاعتقاد مكفولة بالدستور و لكن الهجوم على العقائد و المكايدات التى تهدم الأوطان لها عقوبتها ونطالب القضاء المصرى باتخاذ موقف واضح من هؤلاء اما مع احترام العقائد والحفاظ على الوطن أو مع استمرار الوضع حتى يخرج من الطرف الآخر مختل يتبنى نفس المنهج.

من هى سالي نسيم

طبيبة بشرية من كوم أمبو ومعيدة في كلية طب أسوان وأمينة خدمة في الكنيسة وإنسانة غاية في الأدب والاحترام والتربية والأخلاق والهدوء، شقيقتها الأكبر مهندسة ومتزوجة من رجل دين ، وداخل عائلتها أكثر من رجل دين ” آباء كهنة” تنتمى إلى عائلة مشهورة بمدينة كوم أمبو بأسوان بداخل العائلة رجال أعمال ناجحين جدا ومشهود لهم بالطيبة والأخلاق والسمعة الطيبة

الدكتورة سالي نسيم طبيبة ناجحة فى عملها ومعيدة فى الجامعة ونشأة في أسرة متدينة وقريبة جداً من ربنا وخادمة أمينة ومواظبة على التناول والاعتراف والحياة المسيحية بكل تفاصيلها

فجأة بدون اي مقدمات الطبيبة قررت تغيير ديانتها الجميع فى حالة ذهول كيف لطبيبة من عائلة بهذه المكانة الدينية والاجتماعية وعمرها ٣١ سنة فلماذا تقوم بهذا العمل

شاهد أيضاً

كندا

الحكومة الكندية تعلن عن دراسة جديدة لمساعدة الكنديين في توفير فواتير الطاقة

أعلنت الحكومة الفيدرالية خطتها الجديدة من أجل تحسين طفاءة استخدام الطاقة في المباني في جميع …

تعليق واحد

  1. باسم صبحى دا عيل معرص زنقوه مع واحده فاضطر يتجوزها ويغير دينه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.