الأربعاء , يوليو 17 2024
الكنيسة القبطية
الدكتور نصر حامد أبو زيد وزوجته

السوشيال ميديا تتحدث عن زوجة المفكر نصر حامد أبو زيد

فى ذكرى رحيل المفكر نصر حامد ابو زيد ، لكن وجدتنى أتوقف عند مشهد حين نطق القاضى بحكم التفريق بين نصر حامد وزوجته باعتباره كافرا .. نظر نصر حامد إلى زوجته وأدمعت عيناه

لم تدمع على التهمة الظالمة التى قد تبيح قتله ، لكنه بكى على زوجته د ابتهال يونس .. بكى لانهم سيبعدونها عنه لكنها اقتربت منه وقالت له امام الجميع فى المحكمة ، بعد امساكها بيده بقوة ( متخافش … محدش يقدر يفرقنا عن بعض أبدا )

وقالت ( القضية مرفوعة للتفريق بينى وبين زوجى باعتباره مرتدا بسبب افكاره ورؤيته ، وانا مؤمنة بكل أفكاره ، فلماذا إذن يتم التفريق بينى وبينه )

وسافرت بعد زوجها الى منفاه بهولندا لتتزوجه هناك مرة اخرى وتكمل دعمها المعنوى والروحى له .. وقد كتب لها بعد حكم التفريق بينه وبينها : إلى ابتهال يونس :

الزميلة و الصديقة و الزوجة فى الزمن الردىء يدفع “الحب” ضريبة أنه يريد أن يجمِّل وجه الحياة يتحدثون باسم “الله” والكراهية تطفح فى نفوسهم و على وجوههم وقوفك ضد “القبح” دليل دامغ على أن الرجل شريك المرأة و ليس العكس فيك وفى إرادتك تتجلى قوة المرأة مانحة الحياة

والحب و النٌّبل تحية لروح المفكر العظيم نصر حامد فى ذكرى وفاته وتحية الى الزوجة والمرأة الرائعة

ابتهال يونس …. التى أثبتت أن المرأة مانحة الحياة والأمل ، ومانحة القوة لولادة التغيير كما تلد الأبناء .. لذلك يتبارون جميعا لابقائها تحت نير من الجهل

شاهد أيضاً

الكنيسة القبطية

اختفاء الفتاه القبطية القاصر مني أشرف يعقوب فى ظروف غامضة

نشرت الصفحات والمجموعات المسيحية عن واقعة اختفاء فتاه قبطية قاصر مني أشرف يعقوب 15 سنة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.