الأربعاء , فبراير 28 2024
سوهاج
خالد المزلقاني

خالد المزلقاني يكتب : القيصر الروسي وما يحدث فى منطقة الساحل والصحراء الإفريقية

ان ما يحدث فى منطقة الساحل والصحراء الإفريقية ودولة النيجر هو ان القيصر الروسى بوتين استطاع بكل براعة نقل المعركة من الساحة الأوكرانية الى منطقة الساحل والصحراء الإفريقية من خلال دولة النيجر والتى تعتبر من أهم معاقل الغرب وبالأخص الدولة الفرنسية وهى منطقة نفوذها التاريخية .

بعد الانقلابات العسكرية التى حدثت في كل من دولة «مالي» ودولة «بوركينا فاسو» والتى جاءت بأنظمة معادية للنفوذ الغربي والفرنسي وموالية للدولة الروسية جاء الانقلاب العسكرى فى دولة «النيجر» الأخير ليزيح معقل آخر من معاقل النفوذ الغربى الفرنسي فى تلك المنطقة الحيوية بالنسبة للغرب عموما وفرنسا على وجه الأخص .

فقد اصبح هناك حربا باردة جديدة تلوح في الأفق بين روسيا والصين من جهة والدول الغربية وأمريكا من جهة أخرى وهي الحرب التى ظهرت بشكل أوضح في الفترة الأخيرة خاصة مع الحرب الروسية الأوكرانية فى محاولة تضييق الخناق على روسيا والتى استطاع الروس بكل رشاقة عمل ريمونتادا على الخصم وعمل الروس فى تضييق الخناق على دول الغرب في القارة الأفريقية .

بعد ان وجه قادة الانقلاب في النيجر ضربة قاسية وقوية على فرنسا باعلانهم تعليق صادرات اليورانيوم تلك المادة الحيوية التى تعتمد عليها فرنسا بنسبة كبيرة في توليد الكهرباء إذ يغطي يورانيوم النيجر 35% من احتياجاتها ويساعد محطاتها النووية على توليد 70% من الكهرباء .

ان تلك الضربة القاسية من قادة الانقلاب فى النيجر وقرار تعليق صادرات اليورانيوم جعل فرنسا ومن خلفها الغرب التخطيط للعمل على اندلاع حرب بالوكالة من خلال قوات «الإيكواس» المشكلة من عدة دول أفريقية لشن هجوم عسكري على دولة النيجر تحت زريعة إستعادة سلطة الرئيس المخلوع «محمد بازوم» .

نحن الان اصبحنا أمام تغيرات جيوسياسية قد تحدد مستقبل منطقة الساحل والصحراء الإفريقية لكن من المؤكد أن الخاسر من وراء كل هذا هي الدول الغربية بصفة عامة وفرنسا بصفة خاصة حيث بات واضحاً للجميع أن روسيا ومن خلفها الصين تنجح في العمل على إزاحة النفوذ الغربى وبالأخص النفوذ الفرنسي في أفريقيا .

حفظ الله مصر وشعبها من كل سوء .

شاهد أيضاً

ش .. ش .. كو.. كو والأراجوز ورد عليه ، فل عليه

بقرية العزبة بسقاره فى ليل القاهره الساحر ومع الشاعر الكبير احمد فؤاد نجم قدمت برنامج …

2 تعليقان

  1. واحد من الناس

    القيصر الروسي هو قيصر فى الشر وفى الغباء ووضع العالم كله على حافة الهاويه وأبسطها الجوع والغلاء ان لم يكن حرب عالميه ثالثه تقضى على كل شئ ..لا أستغرب أن العرب والمسلمين والدول المتخلفه توافق على ما فعلعه الغبى والمتهور بوتين ..نعم الدول المستبده والمتخلفه تشجع بوتين لأنه على شاكلتهم ..طبعا ليس حبا فى القيصر الغبى لكن كراهية فى امريكا والغرب ..عيب يا مزلقانى هذا التخريف . الحق أحق أن يتبع . … عيب تشجيع الغزو والقتل وهذا ما فعله بوتين وفى الوقت الذى تصرخون على فلسطين ..مصيبه تاخدكم وتاخد غباوتكم كلكم .

  2. خالد المزلقانى

    أيها المجهول الهوية وهذا ليس من الشجاعة فى مقالى هذا اطرح ما يدور من احداث من وجهة نظري المتواضعة وحضرتك لك ان تختلف او تتفق فيما طرح ولكن لأسامة الادب انت لا تستحق الرد أو المناقشة والتجاهل لامثالك افضل رد ..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.