الأحد , فبراير 25 2024
أخبار عاجلة
إسلام جابر

تحديد موعد الحكم في دعوى إثبات النسب في حق لاعب الزمالك السابق إسلام جابر

قضت محكمة الهرم في وقت سابق بحبس لاعب الكرة إسلام جابر، وهو لاعب بنادي الزمالك سابقا، لمدة عام مع الشغل بتهمة سرقة عقد الزواج العرفي من السيدة أسماء. ح، و التي رفعت دعوى إثبات نسب لرضيعها بعد تهرب اللاعب من نسب الطفل.

و لكن تقدم لاعب الزمالك السابق، باستئناف على الحكم الصادر ضده، وقضت المحكمة بالبراءة.

حجزت محكمة الأسرة بالعمرانية نظر دعوى إثبات نسب طفل للاعب الكرة إسلام جابر المرفوعة للمرة الثانية من أسماء.ح، لجلسة  30 ديسمبر الجاري للحكم .

و كانت قد تقدمت السيدة بدعوى نسب منذ عدة أشهر إلى محكمة الأسرة ضد اللاعب المذكور، وتم رفضها حيث لم تكن أنجبن الطفل بعد حينها.

وبعد مرور ثلاثة أشهر، أي بعد أن وضعت الأم المولود، وبلغ الطفل من العمر ٣ أشهر، تقدمت السيدة برفع دعوى جديدة وتم تأجيلها إلى شهر يوليو، وأرفقت مستندا بإخطار الولادة من أحد المستشفيات غير مدون فيه اسم المولود أو الأب.

وكانت أسماء.ح قد رفعت دعوى إثبات نسب سابقة ضد لاعب الكرة إسلام جابر، لإثبات نسب طفلها، وقضت المحكمة برفض الدعوى.

وأودعت محكمة الأسرة حيثيات حكمها في دعوى إثبات نسب إسلام جابر في القضية رقم ١٨٦ ٣ لسنة ٢٠٢٢ أسرة العمرانية الصادر في ٢٠٢٣/٣/٢٨ حيث إن الوقائع تتحصل في أن المدعية أقامت دعواها على المدعى عليه في صحيفة أودعتها قلم كتاب المحكمة في ٣١/٨/٢٠٢٢، للحكم بإثبات نسب الجنين للمدعى عليه مع إلزامه بالمصروفات وأتعاب المحاماة مع حفظ كل الحقوق الأخرى.

وأوضحت في دعواها أن المدعية زوجة المعلن إليه بصحيح العقد الشرعي بموجب عقد الزواج العرفي المؤرخ في ٥/٣/٢٠٢٢ وموقع عليه من كل من الطالبة والمعنى إليه وقد دخل بها وعاشرها معاشرة الأزواج، ورزقت منه على فراش الزوجية جنينا، إلا أنه حال علمه بوجود ذلك الجنين في أحشاء المدعية قام بالاستيلاء على عقد الزواج العرفي، وأنكر وجود علاقة زوجية فيما بينهما، فقامت بتحرير المحضر رقم ١٦١٤٤ لسنة ٢٠٢٢، إداري الهرم عن تلك الواقعة، الأمر الذي حدا بالطالبة التي قامت بدعواها لإثبات نسب الجنين للمدعي عليه.

شاهد أيضاً

الديمقراطيين الجدد

حزب الديمقراطيون الجدد يعلن التوصل لاتفاق مع الليبرليين يتيح توفر أدوية السكري ومنع الحمل مجانا للكنديين

كتبت ـ أمل فرج أعلن حزب الديمقراطيين الجدد التوصل لاتفاق بين الليبرليين ، يتيح لكل …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.